ماجستير تاريخ القانون وفلسفته _ كيف تكون دراسة ماجستير تاريخ القانون وفلسفته في مصر للطلاب الوافدين؟!

ماجستير تاريخ القانون وفلسفته _ كيف تكون دراسة ماجستير تاريخ القانون وفلسفته في مصر للطلاب الوافدين؟!
هل تحتاج الى مساعدة ؟
تواصل الآن مع مستشار تعليمي

تاريخ القانون وفلسفته هو المعني بتقديم تحليل فلسفي عام للقانون والمؤسسات القانونية، وتتراوح القضايا في هذا المجال من الأسئلة المفاهيمية المجردة حول طبيعة القانون والأنظمة القانونية إلى الأسئلة المعيارية حول العلاقة بين القانون والأخلاق والتبرير لمختلف المؤسسات القانونية، فإنه علم له قواعد وأصول ومناهج، ويجب سلوكها للوصول النتيجة المراد إحداثها؛ سواءً تعديل أو تغيير لمسألة قانونية مثار، وبالتالي فإن هذا التخصص القانوني هو المؤثر والفاعل الأول في الحياة القانونية وتحقيق العدالة، ومن هنا اتضحت أهمية علم تاريخ القانون وفلسفته ودوره في أي دولة ومجتمع، ولذلك فإنه يتطلب المتخصصين الحاصلين على الدرجات الجامعية العليا فيه، ولذلك فإن دراسة ماجستير القانون وفلسفته تعد محطة أساسية لكل الباحثين عن مستقبل مهني مميز في هذا التخصص القانوني.

هل تحتاج الى مساعدة ؟
تواصل الآن مع مستشار تعليمي

ماجستير تاريخ القانون وفلسفته _ كيف تكون دراسة ماجستير تاريخ القانون وفلسفته في مصر للطلاب الوافدين؟!

ونجد أن أعداد كبيرة من الطلاب الوافدين تتوجه نحو الجامعات المصرية لدراسة ماجستير تاريخ القانون وفلسفته؛ فلماذا مصر؟!

مميزات دراسة ماجستير القانون وفلسفته في مصر للطلاب الوافدين!

تقوم دراسة ماجستير القانون وفلسفته في مصر على الأسلوب التعليمي الدولي المتبع في أكبر وأشهر جامعات العالم

تقدم كليات الحقوق بالجامعات المصرية برنامج ماجستير القانون وفلسفته باستراتيجية تعليمية عالمية هي نفسها المطبقة في أكبر وأشهر جامعات العالم، والتي تجمع بين المناهج الأكاديمية والتطبيقية في تكامل وشمولية بحيث يتم طرح المساقات العلمية التي تمنح الطالب كل تفصيلة صغيرة أو كبيرة في هذا التخصص القانوني، وكذلك المناهج التطبيقية التي تقدم خبرات مهنية واسعة النطاق.

وبذلك يكون الطالب من خلال هذا البرنامج ملما بكل تفصيلة في مجال تخصصه من الناحية العلمية والعملية قادرا على الإنطلاق في أسواق العمل الإقليمية والدولية وبالأواسط الأكاديمية الكبرى بخطى ثابته نحو طريق النجاح.

برنامج ماجستير القانون وفلسفته في مصر يمنح شهادة جامعية معترف بها دوليا وإقليميا

يحصل الطالب الدارس لهذا البرنامج على شهادة جامعية تحمل درجة الماجستير في القانون وفلسفته معترف بها إقليميا ودوليا؛ حيث إن العالم يعي جيدا مدى تميز المستوى التعليمي المقدم في هذا البرنامج وتلك الاستراتيجية التي تبعها، ولذلك فإنه يعتد بقيمة هذه الشهادة فتدعم السيرة الذاتية للطالب وبشدة وتساعده على تولي الوظائف الهامة والمميزة في فترة وجيزة.

كما أن الجامعات المصرية المانحة لهذا البرنامج مدرجة ضمن التصنيفات الدولية لجامعات العالم، ومن بينها الكيو إس والتايمز، وهو ما يزيد من قيمة هذه الشهادة الجامعية المقدمة من ذلك البرنامج.

هل تحتاج الى مساعدة ؟
تواصل الآن مع مستشار تعليمي

دراسة ماجستير القانون وفلسفته في مصر سهلة ويمكن الالتحاق بها عن بعد!

تعد دراسة ماجستير القانون وفلسفته في مصر شاملة وتفصيلية من الناحيتين العلمية والعملية إلا أن المساقات العلمية والمناهج العملية خالية من أي صعوبات؛ بحيث يكون الطالب ملما بكل تفصيلة في هذا التخصص القانوني عالما به دون أن يبذل أي مجهودات إضافية، بل ويقدم الأكاديميون كافة سبل الدعم الممكنة للطالب كي يعبر كافة مراحل الدراسة ومنها الرسالة البحثية والمناقشة ثم الحصول على الرسالة بسهولة تامة.

بل وتطرح كليات الحقوق المصرية هذا البرنامج باستراتيجيتين؛ على أن تكون الأولى هي التقليدية القائمة على الحضور المنتظم داخل الجامعة طيلة فترة البرنامج “الدراسة الأوف لاين”، بينما تكون الاستراتيجية الثانية هي الدراسة الأون لاين، ويتم ذلك بطرح كافة المساقات العلمية والمناهج التطبيقية والمحاضرات التفاعلية عبر البريد الإليكتروني والمواقع الرسمية للجامعات المصرية؛ بحيث لن يحتاج الطالب إلى السفر لمصر والحضور داخل الجامعة طيلة فترة الدراسة، على أن يحصل في نهاسبة البرنامج على الشهادة الجامعية ذاتها المقدمة للطالب الحاضر للبرنامج أوف لاين، وذلك مقابل حضور طالب الأون لاين فترة الامتحانات فقط داخل الجامعة والتي لن تتخطى الأيام المعدودة.

ومن أبرز مميزات استراتيجية التعلم عن بعد هذه من الجامعات المصرية أن الطالب يحصل على شهادة الأوف لاين، حيث إن برامج الأون لاين الأخرى حتى المقدمة من الجامعات العالمية، تمنح شهادة تثبت فيها أن الطالب قد حصل على البرنامج أون لاين، وهو ما يفقد من قيمة تلك الشهادة بأسواق العمل الإقليمية والدولية خاصة عند مقارنتها بالشهادات الأوف لاين.

تكاليف دراسة البرنامج للطلاب الوافدين تعد رمزية

فنجد أن الطالب الوافد لن يحتاج إلا دفع رسوم قيد بقيمة 1500 دولار أمريكي فقط، على أن تكون المصاريف السنوية 4500 دولار أمريكي؛ وهي رسوم منخفضة إذ ما تمت بمصاريف البرنامج نفسه بالمستوى التعليمي ذاته والشهادة الجامعية بنفس القيمة الممنوحة من الجامعات الدولية الأخرى.

شروط دراسة البرنامج سهلة التحقيق للطلاب الوافدين، والتي تكون كالتالي:

  • أن يكون الطالب الوافد ليس لديه جنسية مصرية.
  • كما يشترط أن يكون حاصلا على شهادة البكالوريوس من جامعة معترف بها من قبل المجلس الأعلى للجامعات المصرية بتقدير مقبول كحد أدنى.
  • هذا ويشترط أن يحصل الطالب على شهادة دولية مثل التوفل أو الأيلتس خلال دراسة البرنامج (ويتم تقديم كافة المساعدات الممكنة للطالب للحصول على هذه الشهادة بسهولة تامة).
  • كما يشترط يقدم أوراقه ومستنداته الرسمية في الفترة ما بين شهر مايو وحتى شهر ديسمبر.
هل تحتاج الى مساعدة ؟
تواصل الآن مع مستشار تعليمي
الأوراق المطلوبة الطلاب الوافدين الحاصلين على شهادة الثانوية المعادلة
  • خطاب من سفارة الطالب الوافد بالقاهرة.
  • أصل شهادة الثانوية الحاصل عليها الطالب موثقة + 2 صورة
  • أصل شهادة الميلاد موثقة + 2 صورة
  • صورة كاملة من جواز السفر الطالب
  • نتيجة اختبار القدرات بالنسبة للكليات التى تتطلب إجراء هذا الاختبار
المستندات المطلوبة للدراسة في مصر
  • عدد 3 استمارة البيانات مكتوبة بخط واضح وموضح بها الاسم مطابقا لجواز سفر الطالب وشهادته الدراسية والعنوان داخل وخارج البلاد مع توضيح رأى الكلية والجامعة والعام الدراسي معتمدا بخاتميها.
  • عدد 4 نسخ من استمارة المعلومات موضحا بها جميع البيانات.
  • صورة المؤهلات الحاصل عليها الطالب واضحة كشف درجات موثق (البكالوريوس – ليسانس – المقررات التمهيدية) ومعتمدة.
  • صورة المعادلة للشهادة من المجلس الأعلى للجامعات.
  • صورة جواز السفر كاملة وواضحة وسارية أكثر من عام.
  • صورة كتاب السفارة موضح به الموافقة والجهة التى ستمول دراسة الطالب والدرجة العلمية التى يرغب الدراسة بها مطابقة لاستمارة البيانات والعام الدراسي.
خدمات إضافية وتسهيلات يمكنك طلبها من المكاتب المعتمدة
  • متابعة الطالب منذ بداية التسجيل، أثناء الدراسة وحتى استلام الشهادة
  • إنهاء إجراءات التسجيل والقبول نيابة عن الطالب بدون الحضور إلى مصر،
  • إنهاء إجراءات إجراءات التصديقات على الميتندات داخل مصر إذ تطلب الأمر ذلك على أن يقوم بسدادها الطالب.
  • إنهاء إجراءات الملحقية الثقافية لدولة الطالب.
  • إنهاء إجراءات وزارة التعليم العالي المري وإدارة الوافدين وسداد رسوم خدمات التنسيق.
  • إنهاء إجراءات القبول وسداد رسوم فتح الملف + رسوم قدم المؤهل (إن وجدت).
  • إنهاء إجراءات إدارة الجامعة والكلية وتحديد التخصص إن وجد.
  • استخراج إذن دفع المصروفات والقبول النهائي.
  • إنهاء إجراءات المعادلات والتجسير والمقاصة العلمية.
خدمات ما بعد القبول لطلاب البكالوريوس ومتابعة الطالب خلال فترة الدراسة
  • توفير جداول المحاضرات.
  • شراء الكتب الدراسية وإرسالها للطالب.
  • توفير ملخصات علمية في حدود 30 : 40 صفحة بدلًا من كتاب 500 صفحة، وتشمل هذه الملخصات أهم نقاط الامتحان المتوقعة وإرسالها للطالب عبر البريد الدولي السريع.
  • إعداد وتقديم الأبحاث العلمية نيابة عن الطالب لضمان درجات أعمل السنة خمس درجات.
  • توفير جداول الإختبارات وتحديد مواعيد تواجد الطالب بمصر- معيدين لشرح أهم نقاط الامتحان في 24 ساعة.
مقالات ذات صلة
واتساب اتصل بنا