ماجستير إدارة أعمال تنفيذي_ كل ما تريد معرفته عن دراسة ماجستير إدارة أعمال تنفيذي

ماجستير إدارة أعمال تنفيذي_ كل ما تريد معرفته عن دراسة ماجستير إدارة أعمال تنفيذي
هل تحتاج الى مساعدة ؟
تواصل الآن مع مستشار تعليمي

متى يتم الالتحاق ببرنامج ماجستير إدارة أعمال  تنفيذي دونا عن إدارة الأعمال!

كثير من الطلاب يبحثون عن الفروق بين ماجستير إدارة أعمال تنفيذي وماجستير إدار الأعمال؛ وحقيقة الأمر أن الفرق في الأساس يتشكل في سنوات خبرة الدارس نفسه!

ففي حالة كان الطالب مبتدئا في مجال إدارة الأعمال أو من أصحاب الخبرات المتوسطة (أقل من 8 سنوات) فإن ماجستير إدارة الأعمال هو البرنامج المعني به، أما في حالة وصلت سنوات الخبرة من (8 إلى 15 سنة) فهنا يأتي دور ماجستير إدارة أعمال تنفيذي ليعزز الدارس في مجال تخصصه ويدعمه في منصبه القيادي أو تأهيله لتولي وظيفة إدارية كبرى.

فيتوافر برنامج إدارة أعمال تنفيذي للمديرين والمديرين التنفيذيين والقادة وغيرهم أو المتطلعين إلى هذه المناصب الإدارية العليا من أصحاب الخبرات الكبيرة، فدراسة ماجستير إدارة أعمال تنفيذي تمنحهم جوانب دقيقة في مجال الإدارة وحل المشكلات متخطية مرحلة تعليم الأساسيات والإلمام بتفاصيل جوانب وأبعاد التخصص.

هل تحتاج الى مساعدة ؟
تواصل الآن مع مستشار تعليمي

ماجستير إدارة أعمال تنفيذي_ كل ما تريد معرفته عن دراسة ماجستير إدارة أعمال تنفيذي

كيف تكون دراسة ماجستير إدارة الأعمال التنفيذية بالتحديد؟!

فإن دراسة ماجستير إدارة الأعمال التنفيذية تتجه مع دارسها إلى مستوى أعلى في إدارة الأعمال يصل إلى مستوى المعرفة العالمي الذي يؤهله لإدارة مشروعه وتوسعه في أي بيئة اقتصادية كانت أو قوانين، فبجانب المقررات الخاصة بتناول مجالات كالتسويق والتمويل والمحاسبة والاقتصاد والموارد البشرية وإدارة الأعمال والمشاريع والبنوك وإدارة الإنتاج والمبيعات والإدارة المالية وغيرها، ستجد الملتحقين بماجستير إدارة أعمال تنفيذي يحصلون على مقررات تناقش موضوعات معقدة كحوكمة الشركات العائلية والمسؤولية الاجتماعية وإدارة التسويق العالمي وإدارة سلاسل التوريد، بالإضافة إلى كيفية صنع القرارات وإدارة المشاريع في الشركات الإقليمية والدولية، وكذلك القوانين الاقتصادية المختلفة في مختلف المجتمعات.

وبالتالي يلتحق المديرون التنفيذيون وأصحاب الخبرات بهذه الدراسة رغبةً في تحسين مستواهم المهني، بالإضافة إلى مواكبة آخر التطورات في مجال العمل، بجانب مرونتها التي تساعدهم على تطوير مهاراتهم مع الوقت لمواكبة كل ما هو جديد أول بأول مع عدم التأثير على سير أعمالهم أو تدفعهم إلى التخلي عن وظيفتهم تمامًا؛ خاصة وأن هذا البرنامج يمنح بدوام جزئي في العطلات الأسبوعية والسنوية، وليس كلي كبرنامج ماجستير إدارة الأعمال والمتاح بدوام كلي طيلة السنة الدراسية، وذلك ليكون ماجستير إدارة أعمال تنفيذي مناسبا لهؤلاء المديرين وأصحاب الخبرات المهنية الذين لا يتمكنون من التفرغ للدراسة بشكل كامل وترك وظائفهم.

هذا وتتاح برامج ماجستير إدارة أعمال تنفيذي عند بعد، وذلك لتحقيق مزيدا من المرونة على الطلاب خاصة وأن البعض يتطلع إلى الدراسة خارج حدود البلاد نحو الجامعات الدولية، ولكن هناك تحديات وإشكاليات عديدة تواجه الطالب الراغب في دراسة ماجستير إدارة أعمال تنفيذي عن بعد!

مميزات وعيوب دراسة ماجستير إدارة أعمال تنفيذي عن بعد

هناك عددا كبيرة من المؤسسات التعليمية والجامعية التي تطرح برنامج ماجستير إدارة أعمال تنفيذي، وبعض هذه الجامعات تكون دولية كبرى، وصحيح أن شهادة هذه الجامعات العالمية الكبرى لها قيمتها ومكانتها في أسواق العمل الإقليمية والدولية، ولكن عندما يتم الالتحاق بأحد برامجها أون لاين فهي تمنح شهادة جامعية تُثبت فيها أن الطالب قد حصل على البرنامج عن بعد، وهو ما يفقد الشهادة الجامعية قيمتها في أسواق العمل عند مقارنتها بالشهادات الجامعية الممنوحة نتيجة الدراسة أوف لاين القائمة على الحضور المنتظم (الجزئي طبقا لطبيعة البرنامج نفسه) داخل المؤسسة الجامعية، وبالتالي يجد الطالب نفسه قد تكلف مصاريف مرتفعة نتيجة الدراسة في هذه الجامعات الدولية الكبرى حاصلا على شهادة منقوص من قيمتها.

والأصعب من ذلك هو عند البعد عن المؤسسات الجامعية الكبرى المعروفة، فإن الدراس يقع في إشكالية البرامج الدراسية الأون لاين التي قد لا تكون موثقة دوليا وإقليميا، وبالتالي يجد الطالب نفسه قد بذل جهدا وأضاع وقتا وتكلف مبالغ دون أن يحصل على شهادة جامعية تساعده في حياته المهنية والأكاديمية وفقا لهدفه.

وهو ما دفع الجامعات المصرية لطرح استراتيجية مستحدثة بجانب التقليدية القائمة على الحضور المنتظم، ليكون ذلك النظام المستحدث قائم على الدراسة على بعد جامعا بين مميزات الدراسة الأون لاين والأوف لاين.

فكيف تكون الاستراتيجية المستحدثة من الجامعات المصرية عن دراسة ماجستير إدارة أعمال تنفيذي عن بعد؟!

تقوم دراسة ماجستير إدارة أعمال تنفيذي عن بعد من خلال جامعات مصر على طرح جميع المساقات العلمية والمناهج التطبيقية والتي تشغل الجانب الأكبر من البرنامج لتمد الدارس بخبرات مهنية واسعة النطاق تزيد من معرفته المهنية بمجاله هذا، وكذلك المحاضرات التفاعلية التي يلقيها باقة من الأساتذة الأكث خبرة بالوطن العربي عن إدارة الأعمال عبر المواقع الرسمية للجامعات والبريد الإليكتروني، وبالتالي طيلة فترة البرنامج لن يحتاج الطالب إلى السفر لمصر لدراسة البرنامج.

وفي النهاية يحصل الطالب على الشهادة الجامعية نفسها المقدمة للطالب الذي التحق بالبرنامج بنظام التعلم التقليدي القائم على الحضور المنتظم أو كما يطلق عليه التعلم الأوف لاين، وهذا مقابل أن يحضر طالب الأون لاين فترة الامتحانات فقط داخل جامعات مصر، والتي لن تتخطى الأيام المعدودة؛ وبالتالي يجد الطالب نفسه قد حصل على البرنامج الدراسي أون لاين وحصل على الشهادة الجامعية وكأنه قد التحق به أوف لاين.

ويذكر أن جميع جامعات مصر معترف بها دوليا وإقليميا ومدرجة ضمن جميع التصنيفات الدولية لجامعات العالم، كالكيو إس والتايمز، وبالتالي فإن الشهادات الممنوحة من هذه المؤسسات الجامعية الدولية الكبرى ذات التاريخ العريق معترف بها ومعتد بقيمتها، خاصة وأنها تتصدر المراتب المتقدمة في هذه التصنيفات.

وعلى الرغم من ذلك إلا أننا نجد أن تكاليف دراسة ماجستير إدارة أعمال تنفيذي سواء أون لاين أو أوف لاين عبر الجامعات المصرية تعد منخفضة.

فما هي تكاليف الدراسة للطلاب الوافدين؟!

يحتاج الطالب الوافد إلى دفع 1500 دولار أمريكي فقط كرسوم قيد، وهي تكاليف تدفع مرة واحدة فقط بالسنة الدراسية الأولى، على أن تكوم المصاريف السنوية 4500 دولار أمريكي فقط لا غير.

النظام الدراسي في البرنامج داخل الجامعات المصرية

تقوم دراسة ماجستير إدارة أعمال تنفيذي في مصر على الجمع بين المناهج الأكاديمية والتطبيقية_مع التركيز على الجوانب العملية_لتمد الطالب بكافة المهارات اللازمة لتكوين نظرة شاملة لديه تجاه المنظمة التي يعمل بها وتمكينه من توجيه تلك المنظمة بطريقة أكثر فعالية في دوره القيادي الرائد بالتحليل الدقيق للمواقف وبالتعامل الأمثل مع المعلومات الواردة من عدة مصادر في عملية اتخاذ القرارات الاستراتيجية اللازمة لتحديد المسار المناسب للمنظمة، ويتم استخدام طرق ووسائل تعليمية مناسبة لاحتياجات المدير التنفيذي ولتطوير مهاراته، وبالتالي سيتم  زيادة قدرة الطالب على التفكير الأشمل عالميا، وفي التخطيط، وفي إجراء اتصالاته بالآخرين بصورة فعالة، وفي التصرف بطريقة استراتيجية.

 

هل تحتاج الى مساعدة ؟
تواصل الآن مع مستشار تعليمي

لقد تم تصميم هذا البرنامج ليحتوي على جوانب عملية أكثر من النظرية تغطي مزيجا من الأدوات والوسائل التحليلية، والمقررات المبنية على أساس الحلول، وفرص التعلم العملي الديناميكي.

ويعمل هذا البرنامج على تطوير القادة لمواجهة التحديات العالمية في مجال الأعمال والتعامل معها باحترافية لتحقيق النجاح المنشود، وكذلك التعلم وإدراك أهمية التعاون بين مختلف الأنشطة الوظيفية بالمنظمة، واكتساب قاعدة واسعة من المعرفة في مختلف مجالات الأعمال، وتطوير مهارات التحليل، والفهم، والثقة، واللغة من أجل التأثير في استراتيجيات المنظمة في كل مستوياتها، وتعزيز مهارات الاتصال، والقيادة، والعمل الجماعي اللازمة للتأثير في المنظمة والتقدم في العمل، وزيادة القدرات الشخصية للطلاب من خلال دراسة الحالات الواقعية ذات الصلة، والمعززة بمبادئ نظرية معترف بها، وذلك من أجل التعرف على المشاكل اليومية لبيئة العمل الديناميكية وحلها.

وكذلك استيعاب عملية التكامل والارتباط العضوي بين الأنشطة الوظيفية المختلفة داخل المنظمة كالمحاسبة والمالية وطرق اتخاذ القرارات والتسويق ونظم المعلومات والموارد البشرية، إلخ، وتنمية المهارات الإدارية المتقدمة في القيادة وتكوين فرق العمل في المنظمات الديناميكية، وتفهم إدارة الأعمال الدولية والآثار المترتبة على اقتصاد عالمي متطور وسريع، وإدراك وتقييم الأبعاد الأخلاقية، والقانونية، والتنظيمية للقرارات الإدارية.

ومن المقررات الدراسية المطروح في البرنامج:

الإحصاء للمديرين، نماذج وتحليل القرار، واقتصاديات الأعمال، والمحاسبة المالية، والأخلاق والمسؤولية الاجتماعية وحوكمة الشركات، وإدارة واستراتيجيات التسويق، وأسس القيادة، والمحاسبة الإدارية، ومالية الشركات، والتفاوض وحل المنازعات، والقيادة وتصميم وتغيير التنظيمات، وإدارة تقنية المعلومات، والإداة الاستراتيجية للعمليات، وإدارة العلامات التجارية، والشركات العالمية، والتقييم والاندماج والاستحواذ، وإدارة سلسة الإمداد، وريادة الأعمال، واستراتيجية الشركات والرقابة.

بجانب منهجيات البحث والتحليل الإحصائي، والإدارة المعاصرة، وإدارة الموارد البشرية، وإدارة العمليات، والسلوك التنظيمي، والإدارة الاستراتيجية، وإدارة نظم المعلومات.

ويتم طرح هذا البرنامج من قبل الجامعات المصرية بشكل مبسط خال من أي نعقيدات؛ بحيث يستفيد الطالب من المادة العلمية والعملية الشاملة والمتكاملة دون أن يجد أن تعقيدات أو صعوبات.

شروط دراسة البرنامج في مصر للطلاب الدوليين

  • أن يكون الطالب الدولي ليس لديه جنسية مصرية.
  • كما يشترط أن يكون حاصلا على البكالوريوس (بتقدير مقبول كحد أدنى) من جامعة معترف بها من قبل المجلس الأعلى للجامعات المصرية.
  • هذا ويشترط أن يقدم الطالب كافة الأوراق والمستندات الرسمية في الفترة التي تبدأ من شهر مايو وتنتهي في ديسمبر.
هل تحتاج الى مساعدة ؟
تواصل الآن مع مستشار تعليمي
الأوراق المطلوبة الطلاب الوافدين الحاصلين على شهادة الثانوية المعادلة
  • خطاب من سفارة الطالب الوافد بالقاهرة.
  • أصل شهادة الثانوية الحاصل عليها الطالب موثقة + 2 صورة
  • أصل شهادة الميلاد موثقة + 2 صورة
  • صورة كاملة من جواز السفر الطالب
  • نتيجة اختبار القدرات بالنسبة للكليات التى تتطلب إجراء هذا الاختبار
المستندات المطلوبة للدراسة في مصر
  • عدد 3 استمارة البيانات مكتوبة بخط واضح وموضح بها الاسم مطابقا لجواز سفر الطالب وشهادته الدراسية والعنوان داخل وخارج البلاد مع توضيح رأى الكلية والجامعة والعام الدراسي معتمدا بخاتميها.
  • عدد 4 نسخ من استمارة المعلومات موضحا بها جميع البيانات.
  • صورة المؤهلات الحاصل عليها الطالب واضحة كشف درجات موثق (البكالوريوس – ليسانس – المقررات التمهيدية) ومعتمدة.
  • صورة المعادلة للشهادة من المجلس الأعلى للجامعات.
  • صورة جواز السفر كاملة وواضحة وسارية أكثر من عام.
  • صورة كتاب السفارة موضح به الموافقة والجهة التى ستمول دراسة الطالب والدرجة العلمية التى يرغب الدراسة بها مطابقة لاستمارة البيانات والعام الدراسي.
خدمات إضافية وتسهيلات يمكنك طلبها من المكاتب المعتمدة
  • متابعة الطالب منذ بداية التسجيل، أثناء الدراسة وحتى استلام الشهادة
  • إنهاء إجراءات التسجيل والقبول نيابة عن الطالب بدون الحضور إلى مصر،
  • إنهاء إجراءات إجراءات التصديقات على الميتندات داخل مصر إذ تطلب الأمر ذلك على أن يقوم بسدادها الطالب.
  • إنهاء إجراءات الملحقية الثقافية لدولة الطالب.
  • إنهاء إجراءات وزارة التعليم العالي المري وإدارة الوافدين وسداد رسوم خدمات التنسيق.
  • إنهاء إجراءات القبول وسداد رسوم فتح الملف + رسوم قدم المؤهل (إن وجدت).
  • إنهاء إجراءات إدارة الجامعة والكلية وتحديد التخصص إن وجد.
  • استخراج إذن دفع المصروفات والقبول النهائي.
  • إنهاء إجراءات المعادلات والتجسير والمقاصة العلمية.
خدمات ما بعد القبول لطلاب البكالوريوس ومتابعة الطالب خلال فترة الدراسة
  • توفير جداول المحاضرات.
  • شراء الكتب الدراسية وإرسالها للطالب.
  • توفير ملخصات علمية في حدود 30 : 40 صفحة بدلًا من كتاب 500 صفحة، وتشمل هذه الملخصات أهم نقاط الامتحان المتوقعة وإرسالها للطالب عبر البريد الدولي السريع.
  • إعداد وتقديم الأبحاث العلمية نيابة عن الطالب لضمان درجات أعمل السنة خمس درجات.
  • توفير جداول الإختبارات وتحديد مواعيد تواجد الطالب بمصر- معيدين لشرح أهم نقاط الامتحان في 24 ساعة.
مقالات ذات صلة
واتساب اتصل بنا