دراسة ماجستير الأمراض الصدرية في مصر للطلاب الوافدين

دراسة ماجستير الأمراض الصدرية في مصر للطلاب الوافدين
هل تحتاج الى مساعدة ؟
تواصل الآن مع مستشار تعليمي

دراسة ماجستير الأمراض الصدرية في مصر للطلاب الوافدين تقدم للطبيب الباحث الملتحق بها مقررات دراسية تتناول ثروات معلوماتية عن مجموعة واسعة من الأمراض ذات الصلة بالجهاز التنفسي ، ممن بينها؛ الطب الشامل والتشريح البشري، وأمراض الجهاز التنفسي الخلقية، وعدوى الجهاز التنفسي، والربو وأمراض الحساسية، وأورام الجهازم التنفسي، والأمراض الناتجة عن التقدم الصناعي مثل التحجر الرئوي والتدخين وغيره، وأمراض الجهاز التنفسي ذات العلاقة بالجهاز الدوري وغيرها من المناهج الدراسية ذات الصلة بهذا التخصص.

ولا يقتصر فقط هذا البرنامج الدراسي المميز المطروح في درجة الماجستير من الجامعات المصرية على المناهج الأكاديمية التي تقدم بحور من المعلومات حول علوم الأمراض الصدرية والأمراض المتعلقة بها، بل ويحصل الطبيب الباحث في هذا البرنامج على تدريب عملي تفصيلي ودقيق في المستشفيات الحكومية وداخل العيادات والتي يقبل عليها عدد لا حصر له من المرضى، وبالتالي يتعامل هذا الطبيب الباحث مع عدد لا حصر له من المرضى والحالات المختلفة تحت إشراف باقة من أكثر الأطباء خبرة في الوطن العربي وأمهر الأكاديميين؛ ومن هنا بتكامل المناهج الأكاديمية المثقلة بالمعلومات القيمة والمناهج التطبيقية الشاملة يحصل الطالب على خلفية معلوماتية قيمة وتطبيقية دقيقة تجعله قادرا على التشخيص الصحيح لكافة أمراض الجهاز التنفسي للمصابين، ووصف العلاح الصحيح لكل حالة والتعامل الأمثل مع كل مرض صدري.

هل تحتاج الى مساعدة ؟
تواصل الآن مع مستشار تعليمي

كما يتحصل هذا الطبيب على مهارة رصد انتشار الأمراض الوبائية ذات الصلة بالجهاز التنفسي مع إمكانية التعامل مع هذه الأمراض لتحقيق أقل الخسائر الممكنة، وكيفية إنتاج طرق أسرع وأكثر كفاءة للعلاج والوقاية، وطرق منح الإستشارات الطبية للأفراد والمجتمع، وتنظيم حملات إرشاد وتوجيه من مخاطر الإصابة بالأمراض الصدرية ، والوقاية منها.

حصيلة الدراسة في هذا البرنامج التعليمي المميز

سيكون هذا الطبيب الباحث ملما بكل تفصيلة تتعلق بمختلف أقسام أمراض الجهاز التنفسي والصدرية من أمراض الجهاز التنفسي العلوي والسفلي، وأمراض الربو والحساسية وأورام الجهاز التنفسي وأمراض الصناعة (التحجر الرئوي ومثيلاته) وأمراض الجهاز التنفسي المرتبطة بالجهاز الدوري (القلب والأوعية)؛ كم معلوماتي هائل وخبرة عملية رهيبة تجعله علي علم بكل صغيرة وكبيرة في علم الأمراض الصدرية هذا.

تتضمن دراسة ماجستير الأمراض الصدرية في مصر كل معلومة صغيرة أو كبيرة عن كل الأمراض التي تصيب المجاري التنفسية العلوية ( الأنف والجيوب الأنفية والبلعوم) والمجاري التنفسية السفلى (الحنجرة والقصبة الهوائية والشعب الهوائية والرئتين) والأمراض التي تصيب الجهاز التنفسي؛ فهي تجعل الطبيب الملتحق بها مختص في تشخيص وعلاج أمراض الربو، وانقطاع التنفس أثناء النوم، وداء الانسداد الرئوي المزمن، وفشل الجهاز التنفسي الحاد، والالتهاب الرئوي، ومرض السل، وانتفاخ الرئة، وسرطان الرئة، ومرض الرئة الخلالي، والالتهابات الجنبية، وارتفاع ضغط الدم الرئوي، والتليف الكيسي.

دراسة ماجستير الأمراض الصدرية في مصر للطلاب الوافدين

وبعدما يكون هذا الطالب الطبيب قد حصل على هذه الثروات المعلوماتية والتطبيقية سيتحول من درجة الطبيب الدارس إلى حد العالم، حاصلا على خبرات ومادة معلوماتية مثقلة تضاهي التي حصل عليها العلماء والأطباء بعد سنوات طويلة جدا من الخبرة، وبالتالي سيكون هذا الباحث مستعدا للانطلاق نحو رسالته العلمية.

الرسالة العلمية في هذا البرنامج الدراسي المميز

يبدأ الطبيب الباحث في إجراء رسالته بتحديد فكرة الدراسة وأهدافها وبناء الإطار النظري؛ بعلم واسع وخبرة عملية رهيبة يبدأ الباحث في هذا الشق في رسالته العلمية فيتجه صوب مكتبات كليات الطب والمكتبات المركزية داخل الجامعات المصرية فيجد عدد لا حصر له من المصادر الطبية الإليكترونية والورقية الحديثة والأصيلة الدولية والمحلية عن علم الأمراض الصدرية والمجالات الطبية المرتبطة بها.

وبالتالي وبسهولة جدا يستطيع الطالب الباحث في مرحلة البحث والاطلاع هذه أن يجمع كم معلوماتي رهيب يجعل الإطار النظري الخاص به يضم بحور من المعلومات والحقائق الطبية العلمية؛ فيكون إطار نظري فريد من نوعه قائم على التفصيل مثقل بالمعلومات وليس قائم على الاختصار.

وبعد هذا الكم المعلوماتي وبتوافر كافة الإمكانات المادية والبشرية وبمعاونة الأكاديميين والعلماء الأطباء المتواجدين في المستشفيات الحكومية وكليات الطب بالجامعات المصرية يحول الطالب الباحث المعلومات التي حصل عليها إلى حقائق علمية غير مسبوقة وحصرية تلازم اسمه وتدعمه في سوق العمل الإقليمي والدولي وتمنح له مكانة مهنية وعلمية كبيرة.

هل تحتاج الى مساعدة ؟
تواصل الآن مع مستشار تعليمي

تكاليف دراسة ماجستير الأمراض الصدرية في مصر للطلاب الوافدين

على الرغم من هذا المستوى التعليمي المتميز التي تتسم به دراسة ماجستير الأمراض الصدرية في مصر والتي تقوم على المناهج الأكاديمية والتطبيقية المتكاملة والأسلوب التفاعلي وتطبيق المعايير الدولية فباتت تضاهي تلك المطبقة في أفضل الجامعات العالمية، إلا أن تكاليف دراسة هذا البرنامج الدراسي المميز المطروح من الجامعات المصرية تعد رمزية للغاية.

فيحتاج الطالب الوافد إلى دفع رسوم قيد في أول سنة دراسية بقيمة 1500 دولار أمريكي فقط، على أن تكون رسوم الدراسة السنوية 6000 دولار أمريكي فقط. وتستمر مدة الدراسة إلى سنتين يمكن أن تمتد حتى خمس سنوات، وذلك حسب إنجاز الطبيب الباحث لرسالته العلمية.

وتقدم كليات الطب البشري في الجامعات المصرية أجمع، والتي تستقبل كل عام دراسي عدد كبيرا جدا من الطلاب الوافدين نظرا للمستوى التعليمي المتميز والتدريب التطبيقي الذي يحصل عليه هذا الطالب في المستشفيات الحكومية المصرية الضخمة والذي تنفرد بتقديمه كليات الطب المصرية ، خصومات تختص بها الطلاب الوافدون العرب.

ومن بين تلك الجامعات؛ جامعة طنطا وبنها والمنوفية وقناة السويس واللذين يقدمون خصما بقيمة 20%، وخصما بقيمة 25% مقدم من جامعات الزقازيق وبني سويف والسويس، أما جامعتي سوهاج وبورسعيد فيقدما خصما بقيمة 35%.

 شروط دراسة ماجستير الطلاب الوافدين في الجامعات المصرية

  • أن يكون الطالب غر مصري الجنسية ومعه جواز سفر سار.
  • كما يشترط أن يكون هذا الطالب حاصلا على بكالوريوس طب بتقدير مقبول كحد أدنى من جامعة معتمدة ومعترفا بها في مصر.
  • هذا ويشترط أن يكون حاصلا على شهادة دولية تثبت مستواه في اللغة الإنجليزية كالتوفل والأيلتس.
  • كما يشترط أن يجهز هذا الطالب الوافد كافة الأوراق والمستندات الرسمية المطلوبة منه على أن يتم تقديمها في الفترة ما بين شهر مايو وديسمبر، وهي الفترة الرسمية المفتوحة من قبل الجامعات المصرية لاستقبال طلبات التحاق الطلاب الوافدين.
هل تحتاج الى مساعدة ؟
تواصل الآن مع مستشار تعليمي
الأوراق المطلوبة الطلاب الوافدين الحاصلين على شهادة الثانوية المعادلة
  • خطاب من سفارة الطالب الوافد بالقاهرة.
  • أصل شهادة الثانوية الحاصل عليها الطالب موثقة + 2 صورة
  • أصل شهادة الميلاد موثقة + 2 صورة
  • صورة كاملة من جواز السفر الطالب
  • نتيجة اختبار القدرات بالنسبة للكليات التى تتطلب إجراء هذا الاختبار
المستندات المطلوبة للدراسة في مصر
  • عدد 3 استمارة البيانات مكتوبة بخط واضح وموضح بها الاسم مطابقا لجواز سفر الطالب وشهادته الدراسية والعنوان داخل وخارج البلاد مع توضيح رأى الكلية والجامعة والعام الدراسي معتمدا بخاتميها.
  • عدد 4 نسخ من استمارة المعلومات موضحا بها جميع البيانات.
  • صورة المؤهلات الحاصل عليها الطالب واضحة كشف درجات موثق (البكالوريوس – ليسانس – المقررات التمهيدية) ومعتمدة.
  • صورة المعادلة للشهادة من المجلس الأعلى للجامعات.
  • صورة جواز السفر كاملة وواضحة وسارية أكثر من عام.
  • صورة كتاب السفارة موضح به الموافقة والجهة التى ستمول دراسة الطالب والدرجة العلمية التى يرغب الدراسة بها مطابقة لاستمارة البيانات والعام الدراسي.
خدمات إضافية وتسهيلات يمكنك طلبها من المكاتب المعتمدة
  • متابعة الطالب منذ بداية التسجيل، أثناء الدراسة وحتى استلام الشهادة
  • إنهاء إجراءات التسجيل والقبول نيابة عن الطالب بدون الحضور إلى مصر،
  • إنهاء إجراءات إجراءات التصديقات على الميتندات داخل مصر إذ تطلب الأمر ذلك على أن يقوم بسدادها الطالب.
  • إنهاء إجراءات الملحقية الثقافية لدولة الطالب.
  • إنهاء إجراءات وزارة التعليم العالي المري وإدارة الوافدين وسداد رسوم خدمات التنسيق.
  • إنهاء إجراءات القبول وسداد رسوم فتح الملف + رسوم قدم المؤهل (إن وجدت).
  • إنهاء إجراءات إدارة الجامعة والكلية وتحديد التخصص إن وجد.
  • استخراج إذن دفع المصروفات والقبول النهائي.
  • إنهاء إجراءات المعادلات والتجسير والمقاصة العلمية.
خدمات ما بعد القبول لطلاب البكالوريوس ومتابعة الطالب خلال فترة الدراسة
  • توفير جداول المحاضرات.
  • شراء الكتب الدراسية وإرسالها للطالب.
  • توفير ملخصات علمية في حدود 30 : 40 صفحة بدلًا من كتاب 500 صفحة، وتشمل هذه الملخصات أهم نقاط الامتحان المتوقعة وإرسالها للطالب عبر البريد الدولي السريع.
  • إعداد وتقديم الأبحاث العلمية نيابة عن الطالب لضمان درجات أعمل السنة خمس درجات.
  • توفير جداول الإختبارات وتحديد مواعيد تواجد الطالب بمصر- معيدين لشرح أهم نقاط الامتحان في 24 ساعة.
مقالات ذات صلة
واتساب اتصل بنا