دراسة دكتوراه علم المناعة وأمراض الدم في مصر للطلاب الوافدين

دراسة دكتوراه علم المناعة وأمراض الدم في مصر للطلاب الوافدين
هل تحتاج الى مساعدة ؟
تواصل الآن مع مستشار تعليمي

تعد الدكتوراه هي أعلى الدرجات العلمية المانحة لصاحبها ثقة أسواق العمل الإقليمية والدولية من أجل توليته على أعلى المناصب ليصبح صاحب قرار داخل مجال عمله مانحة له حق الاستشارات المهنية والأكاديمية، ولكن سمة أمر ما يجعل حامل هذه الدرجة العلمية يحصل على هذه الامتيازات من عدمها وهي أن تكون شهادته الجامعية معترفا بها دوليا وإقليميا ممنوحة من جامعة معتمدة، فلنا أن نتخيل الوضع بالنسبة لتخصص طبي دقيق وحيوي مثل علم المناعة وأمراض الدم هذا والذي تبحث فيه أسواق العمل بحثا عن حاملي الدرجات الجامعية العليا المعتمدة؛ ولذلك فإن معظم الطلاب الوافدين يفضلون دراسة دكتوراه علم المناعة وأمراض الدم في مصر.

دراسة دكتوراه علم المناعة وأمراض الدم في مصر للطلاب الوافدين

هل تحتاج الى مساعدة ؟
تواصل الآن مع مستشار تعليمي

كيف تكون دراسة دكتوراه علم المناعة وأمراض الدم في مصر؟!

تقوم دراسة دكتوراه علم المناعة وأمراض الدم في مصر على التكامل بين المناهج الأكاديمية والتطبيقية؛ فتمنح الطبيب الباحث كافة المعلومات والحقائق الأكاديمية التي تثري معرفته وتمنحه أدق التفاصيل حول عمليات إنتاج الدم ومكوناته، مثل خلايا الدم، والهيموجلوبين، وبروتينات الدم، وآلية تخثر الدم، بالإضافة إلى علم نقل الدم وأعمال بنك الدم وبأورام الدم مثل: الليمفوما واللوكيميا وعلم نخاع العظام وزراعة الخلايا الجذعية.

كما سيتلقى الباحث بحورا من المعلومات الأحدث والأكثر دقة حول علم المناعة ومقدرة الجسم على مقاومة الأجسام الغريبة من بكتريا وفيروسات وغيره وعمل جهاز المناعة؛ فيتم دراسة أدق تفاصيل أمراض نقص المناعة، وزيادة المناعة كما في حالة المناعة الذاتية والتغيرات المناعية التي تصاحب عمليات نقل الأعضاء وكيفية التغلب عليها، وعمليات تحصين بعض المرضى باللقاحات والأمصال للوقاية من بعض الإصابات الحادة المهددة للحياة.

المقررات الدراسية هنا في دكتوراه علم المناعة وأمراض الدم في مصر تناسب الدرجة العلمية المانحة لها هذه الشهادة، وذلك دون أي تعقيدات أو عقبات قد يجدها الباحث في تحصيل هذه العلوم الدقيقة المتكاملة والشاملة عن علم المناعة وأمراض الدم؛ فلا توجد حقيقة علمية موثقة حول هذا العلم لن تكون بين يدي الباحث في هذا البرنامج بحيث يكون ملما بكل أبعاد وتفاصيل هذا المجال الطبي الهام والحيوي.

التدريب السريري في دراسة دكتوراه علم المناعة وأمراض الدم في مصر

ويأتي التدريب التطبيقي ليعزز الباحث من الناحية العملية؛ فالتدريب السريري المطبق بدراسة دكتوراه علم المناعة وأمراض الدم في مصر يكون داخل المستشفيات الحكومية الكبرى والتي يقبل عليها أعداد لا حصر لها من المرضى يوميا من ذوي الحالات المختلفة والمتعلقة بأمراض الدم والمناعة، كما تتميز تلك المشافي الحكومية الكبرى بجاهزيتها العالية واحتوائها على أحدث المعدات الطبية ويتواجد بها باقة من أكبر الخبراء والعلماء عن علم المناعة وأمراض الدم واللذين يعاونون الباحث طيلة رحلته الدراسية.

وبالتالي يتعامل الباحث مع مختلف الحالات بشكل مكثف ويصل إلى درجة الممارس الأول بمساعدة الأطباء الخبراء المتوافرين بمستشفيات الجامعات المصرية والأساتذة الجامعيين الأكثر خبرة بالوطن العربي في علوم المناعة وأمراض الدم، ومن ثم علم أكاديمي واسع النطاق وخبرات مهنية كثيرة يحصل عليها الباحث في رحلته الدراسية هذه في برنامج دكتوراه علم المناعة وأمراض الدم؛ وفي هذه المرحلة ينتقل دارس برنامج دكتوراه أمراض الدم والمناعة الممنوح من الجامعات المصرية من مرحلة الباحث إلى حد العالم.

فدراسة دكتوراه علم المناعة وأمراض الدم في مصر ستمنح الباحث كمْ معلوماتيا هائلا وخبرة مهنية كبرى حول أعراض أمراض الدم التي تصيب الخلايا الحمراء والأخرى التي تصيب الخلايا البيضاء، والأمراض التي تصيب الصفائح الدموية، والتي تصيب بلازما الدم وطرق التعامل مع تلك الأمراض، وسيكون الدارس ممارسا لمختلف عمليات الجراحة لعلاج أمراض الدم.

ومن هنا نجد أن الدارس مستعد لإجراء البحث العلمي متحولا من مرحلة الباحث إلى صانع العلم ليحصل على درجة الدكتوراه، وتتم هذه المرحلة أيضا بسهولة تامة مثلما تتم مرحلة الدراسة الأكاديمية والتدريب التطبيقي.

البحث العلمي والرسالة العلمية في هذا البرنامج الدراسي المميز

يجد الدارس نفسه عالما بكافة جوانب وأبعاد علم المناعة وأمراض الدم قادرا على إيجاد فكرة بحثية جديدة وبكل سهولة، ومن ثم يبدأ في تحديد أهداف دراسته ويعاونه الأساتذة الخبراء المتواجدون بالجامعات المصرية، ومن ثم يبدأ في مرحلة البحث العلمي والاطلاع والتي تكون بسهولة تامة نظرا لتوافر كافة المراجع العلمية المتعلقة بهذا المجال الطبي داخل مكتبات كليات الطب بالجامعات المصرية والمكتبات المركزية للجامعات، وبالتالي وبيسر تام يجعل الطالب رسالته العلمية ذات ثقل معلوماتي.

ونظرا لعلمه الواسع الأكاديمي والمهني وتوافر كافة الإمكانات المادية والبشرية للطالب فيستطيع بكل سهولة أن يستنتج حقائق علمية غير مسبوقة يضيفها في رسالته العلمية، مما يمنحه قيمة كبرى في الأواسط الأكاديمية وبأسواق العمل الإقليمية والدولية ويدعمه في مستقبله العملي والعلمي.

الشهادة الجامعية الممنوحة من دراسة دكتوراه علم المناعة وأمراض الدم

وبسهولة تامة ودون أي تعقيدات نجد أن الطبيب الباحث قد حصل على كل هذه القيمة المعلوماتية والخبرة المهنية وبات له رسالة علمية بدرجة الدكتوراه تحمل حقائق طبية دقيقة حصرية حاصلا على شهادة جامعية بدرجة الدكتوراه في علم المناعة وأمراض الدم موثقة ومعتمدة دوليا ومعتد بقيمتها.

هل تحتاج الى مساعدة ؟
تواصل الآن مع مستشار تعليمي

العالم أجمع يدرك جيدا مدى تميز المستوى التعليمي في هذا البرنامج الممنوح من كليات الطب بجامعات مصر ويعي اتباعه كافة الاستراتيجيات التعليمية التي تطبقها أفضل جامعات العالم محققة كافة معايير الجودة العالمية، ولذلك فإن كافة أسواق العمل والجامعات الدولية تعتمد برنامج دكتوراه علم المناعة وأمراض الدم هذا الممنوح من جامعات مصر مانحا لحامله مستقبلا مهنيا وأكاديميا مميزا.

ولذلك فإن معظم الطلاب الوافدين يفضلون دراسة دكتوراه علم المناعة وأمراض الدم في مصر، خاصة وأن تكاليف هذا البرنامج تعد منخفضة.

تكاليف دراسة دكتوراه علم المناعة وأمراض الدم في مصر للطلاب الوافدين

يحتاج الطالب الدولي إلى دفع 1500 دولار أمريكي فقط كرسوم قيد، على أن تكون الرسوم السنوية بقيمة 5000 دولار أمريكي فقط.

شروط دراسة الدكتوراه في مصر للطلاب الوافدين

  •  أن يكون الطالب ليس لديه جنسية مصرية.
  • كما يشترط أن يحصل الباحث على شهادة جامعية بدرجة الماجستير عن التخصص ذاته على أن يكون الباحث قد حصل على هذا المؤهل الجامعي من جامعة معتمدة.
  • يشترط أن يحصل الباحث على التوفل أو الأيلتس ليثبت مستواه في اللغة الإنجليزية في شهادة دولية.
  • كما يشترط أن يقدم أوراقه ومستنداته الرسمية في الفترة ما بين شهري مايو وحتى ديسمبر.
هل تحتاج الى مساعدة ؟
تواصل الآن مع مستشار تعليمي
الأوراق المطلوبة الطلاب الوافدين الحاصلين على شهادة الثانوية المعادلة
  • خطاب من سفارة الطالب الوافد بالقاهرة.
  • أصل شهادة الثانوية الحاصل عليها الطالب موثقة + 2 صورة
  • أصل شهادة الميلاد موثقة + 2 صورة
  • صورة كاملة من جواز السفر الطالب
  • نتيجة اختبار القدرات بالنسبة للكليات التى تتطلب إجراء هذا الاختبار
المستندات المطلوبة للدراسة في مصر
  • عدد 3 استمارة البيانات مكتوبة بخط واضح وموضح بها الاسم مطابقا لجواز سفر الطالب وشهادته الدراسية والعنوان داخل وخارج البلاد مع توضيح رأى الكلية والجامعة والعام الدراسي معتمدا بخاتميها.
  • عدد 4 نسخ من استمارة المعلومات موضحا بها جميع البيانات.
  • صورة المؤهلات الحاصل عليها الطالب واضحة كشف درجات موثق (البكالوريوس – ليسانس – المقررات التمهيدية) ومعتمدة.
  • صورة المعادلة للشهادة من المجلس الأعلى للجامعات.
  • صورة جواز السفر كاملة وواضحة وسارية أكثر من عام.
  • صورة كتاب السفارة موضح به الموافقة والجهة التى ستمول دراسة الطالب والدرجة العلمية التى يرغب الدراسة بها مطابقة لاستمارة البيانات والعام الدراسي.
خدمات إضافية وتسهيلات يمكنك طلبها من المكاتب المعتمدة
  • متابعة الطالب منذ بداية التسجيل، أثناء الدراسة وحتى استلام الشهادة
  • إنهاء إجراءات التسجيل والقبول نيابة عن الطالب بدون الحضور إلى مصر،
  • إنهاء إجراءات إجراءات التصديقات على الميتندات داخل مصر إذ تطلب الأمر ذلك على أن يقوم بسدادها الطالب.
  • إنهاء إجراءات الملحقية الثقافية لدولة الطالب.
  • إنهاء إجراءات وزارة التعليم العالي المري وإدارة الوافدين وسداد رسوم خدمات التنسيق.
  • إنهاء إجراءات القبول وسداد رسوم فتح الملف + رسوم قدم المؤهل (إن وجدت).
  • إنهاء إجراءات إدارة الجامعة والكلية وتحديد التخصص إن وجد.
  • استخراج إذن دفع المصروفات والقبول النهائي.
  • إنهاء إجراءات المعادلات والتجسير والمقاصة العلمية.
خدمات ما بعد القبول لطلاب البكالوريوس ومتابعة الطالب خلال فترة الدراسة
  • توفير جداول المحاضرات.
  • شراء الكتب الدراسية وإرسالها للطالب.
  • توفير ملخصات علمية في حدود 30 : 40 صفحة بدلًا من كتاب 500 صفحة، وتشمل هذه الملخصات أهم نقاط الامتحان المتوقعة وإرسالها للطالب عبر البريد الدولي السريع.
  • إعداد وتقديم الأبحاث العلمية نيابة عن الطالب لضمان درجات أعمل السنة خمس درجات.
  • توفير جداول الإختبارات وتحديد مواعيد تواجد الطالب بمصر- معيدين لشرح أهم نقاط الامتحان في 24 ساعة.
مقالات ذات صلة
واتساب اتصل بنا