دراسة دكتوراه الصحة والسلامة المهنية في مصر المدرجة ضمن الهيئة السعودية للتخصصات الطبية

دراسة دكتوراه الصحة والسلامة المهنية في مصر المدرجة ضمن الهيئة السعودية للتخصصات الطبية
هل تحتاج الى مساعدة ؟
تواصل الآن مع مستشار تعليمي

تعد السلامة والصحة المهنية من أهم الإدارات في بيئة العمل داخل أي مؤسسة فهي المعنية بخفض حجم الحوادث والإصابات في مكان العمل، وتوفير بيئة آمنة وصالحة للعمل والذي من شأنه سيعزز من أداء العاملين وسيمكنهم من تنفيذ مهامهم بشكل أفضل وعدم تعطيل العمل وبالتالي زيادة إنتاجية المؤسسة، وحماية المعدات والآلات الخاصة بالعمل من التلف، وبالتالي ستتمكن المؤسسة من خلق بيئة عمل جذابة تجذب أمهر الكفاءات والمواهب المتنوعة مما يعزز من الإنتاج ويجنب المؤسسة النفقات والتعويضات الناجمة عن حوادث العمل وتلف المعدات، وهو ما يساهم في زيادة عوائد المؤسسة وتنمية الاقتصاد الوطني؛ ومن هنا احتلت دراسة دكتوراه الصحة والسلامة المهنية في مصر هذا الزخم الكبير الذي أحدثته وخاصة في أواسط الوطن العربي وداخل المملكة السعودية.

دراسة دكتوراه الصحة والسلامة المهنية في مصر المدرجة ضمن الهيئة السعودية للتخصصات الطبية

هل تحتاج الى مساعدة ؟
تواصل الآن مع مستشار تعليمي

دراسة دكتوراه الصحة والسلامة المهنية في مصر يمنح شهادة مدرجة ضمن الهيئة السعودية للتخصصات الطبية كما أنها مؤهل جامعي معتمد دوليا وإقليميا يحمل أعلى الدرجات الجامعية، وبالتالي فإنه يمهد لصاحبه مستقبلا وظيفيا مميزا سواء محليا أو إقليميا أو دوليا؛ فإن هذه الإدارة والتي تقود عمل أي مؤسسة نحو النجاح والازدهار باتت المطلب الأساسي والضروري لأي هيئة إقليمية ودولية بل وأضحت المنظمات الدولية وعلى رأسها الأيزو تهب وتضع مكانة المؤسسة من خلال هذه الإدارة، ولذلك فإن تلك الهيئات الدولية والإقليمية تبحث عن حاملي الشهادات الجامعية من الدرجات العلا، ولأن الدكتوراه هي أرقى الدرجات الجامعية فإن حاملها سيحظى بمكانة غير قليلة وسط هذه المؤسسات الكبرى ومنظمات المجتمع الدولي.

وحقيقة الأمر أن ليست كل درجات الدكتوراه تحقق هذا النجاح المنشود؛ فهناك من يكل ويدرس ليجد شهادته غير معتد بقيمتها في بلده أو على صعيد الأسواق العالمية والإقليمية، وهو ما جعل الطلاب الوافدين خاصة من أبناء الوطن العربي يتوجهون نحو الجامعات المصرية من أجل دراسة دكتوراه الصحة والسلامة المهنية في مصر والمانحة لشهادة جامعية معتمدة دوليا ومعتد بقيمتها إقليميا ومدرجة ضمن الهيئة السعودية للتخصصات الطبية.

مميزات عدة لدراسة دكتوراه السلامة والصحة المهنية في مصر

ليست وحدها الشهادة الجامعية المدرجة ضمن الهيئة السعودية للتخصصات الطبية والمعتمدة دوليا هي من أبرز مميزات دارسة دكتوراه السلامة والصحة المهنية في مصر، بل وأيضا تقدم جامعات مصر عددا من التسهيلات التي من شأنها تزيل أي عقبات أمام الباحث تمنعه من الالتحاق والاستفادة من هذا البرنامج الدراسي المميز.

وأول هذه التسهيلات هي تقديم المساقات العلمية بشكل مبسط ويسير على الرغم من كونها جامعة شاملة وتفصيلية وتمنح الباحث حصيلة علمية تكافئ الدرجة الجامعية المانحة لها فيكون ملما بأبعاد وجوانب هذا المجال المهني الأبرز على الساحة بالأسواق العالمية والإقليمية وبكافة بلاد العالم.

وبالتالي سيكون الباحث عالما بأدق تفاصيل وحقائق هذا العلم حاصلا على مناهج أكاديمية وتطبيقية متكاملة دون أن يبذل أي مجهود من قبله، وذلك على عكس برامج الدكتوراه الأخرى التي تقدم مساقاتها بشكل تعقيدي رغم أنها لم تقدم أي معلومة تزيد عن هذه المقررات التي تمنحها الجامعات المصرية في دراسة دكتوراه السلامة والصحة المهنية.

وحتى استراتيجية الدراسة فقد راعت جامعات مصر كافة ظروف طلابها موفرة لهم استراتيجيتين لينتقى الباحث ما يتوافق مع طبيعة حياته المهنية والاجتماعية.

الاستراتيجيات التعليمية المتواجدة في دراسة دكتوراه السلامة والصحة المهنية في مصر

تقدم مصر استراتيجيتان للتعليم في دراسة دكتوراه السلامة والصحة المهنية على أن تكون الأولى هي ذلك النظام التقليدي القائم على حضور الباحث داخل الجامعات المصرية لتلقي المحاضرات والمساقات العلمية؛ وفي هذه الاستراتيجية ينعم الباحث برحلة دراسية مميزة ذات نكهة سياحية في بلد عربي يحمل طابعا سياحيا ساحرا في الأساس ينعم بوسائل ترفيهية وسياحية وخدمية عالية المستوى مع نفقات معيشية منخفضة في ذات الوقت، وبالتالي ستكون تجربة مميزة من كافة الجوانب للطالب العربي.

وتكون الاستراتيجية الثانية معتمدة على الدراسة عن بعد وتمنح هذه الاستراتيجية الشهادة الجامعية في نهاية البرنامج الدراسي هي نفسها الشهادة الممنوحة من دراسة البرنامج ذاته عن طريق الحضور المنتظم.

وبالتالي فإن جامعات مصر تجنب الباحث مشكلة برامج الدراسة الأون لاين التي تمنح شهادات غير معتد قيمتها بالأسواق العالمية _حتى وإن كانت ممنوحة من أكبر الجامعات الدولية_وذلك عند مقارنتها بقيمة الشهادة الجامعية الممنوحة من خلال نظام التعلم القائم على الحضور المنضبط.

فالطالب الملتحق باستراتيجية التعلم عن بعد يحصل على كافة المساقات العلمية والمناهج البحثية من خلال المواقع الرسمية للجامعات المصرية وعبر المحاضرات التفاعلية التي يقدمها باقة من أكبر خبراء علم الصحة المهنية المتواجدين بالجامعات المصرية، ولذلك لن يحتاج الباحث إلى السفر لمصر من أجل حضور المحاضرات، ويحصل في النهاية على شهادة جامعية هي ذاتها الحاصل عليها الباحث المنتظم بالحضور والمدرجة ضمن الهيئة السعودية للتخصصات الطبية والمعتمدة عالميا على أن يحضر الباحث مقابل ذلك فترة الامتحانات فقط داخل جامعات مصر والتي لن تتخطى الأيام المعدودة.

هل تحتاج الى مساعدة ؟
تواصل الآن مع مستشار تعليمي

تكاليف البرنامج

وجاءت تكاليف البرنامج لتكون من أبرز مميزات دراسة دكتوراه السلامة والصحة المهنية في مصر؛ حيث إنها على الرغم من تقديمها لمستوى تعليمي يكافئ المقدم في البرامج المانحة للتخصص ذاته في الدرجة العلمية عينها من الجامعات الدولية الشهيرة، إلا أن تكاليف البرنامج الممنوح من الجامعات المصرية جاءت رمزية عند مقارنتها بتلك البرامج المقدمة من الجامعات الدولية الأخرى.

فجامعات مصر تريد أن تزيل أي عوائق أمام الطالب العربي، وجاءت من ضمنها هذه الرسوم؛ حيث إن الباحث يدفع رسوم قيد بقيمة 1500 دولار أمريكي فقط لا غير، على أن تكون التكاليف السنوية 5000 دولار أمريكي فقط.

المستهدفون من البرنامج

كل العاملين بالقطاع الصحي من حاملي درجة الماجستير.

شروط الالتحاق بدراسة الدكتوراه في مصر للطلاب الوافدين

  • أن يكون الباحث غير مصري الجنسية، كما يشترط أن يكون حاملا لجواز سفر سار.
  • هذا ويشترط أن يكون الباحث حاصلا على درجة الماجستير من جامعة معترف بها.
  • كما يشترط أن يحصل الباحث على التوفل أو الأيلتس.
  • هذا ويشترط أن يقدم كافة المستندات والأوراق الرسمية المطلوبة من في الفترة ما بين شهري مايو وحتى ديسمبر.
هل تحتاج الى مساعدة ؟
تواصل الآن مع مستشار تعليمي
الأوراق المطلوبة الطلاب الوافدين الحاصلين على شهادة الثانوية المعادلة
  • خطاب من سفارة الطالب الوافد بالقاهرة.
  • أصل شهادة الثانوية الحاصل عليها الطالب موثقة + 2 صورة
  • أصل شهادة الميلاد موثقة + 2 صورة
  • صورة كاملة من جواز السفر الطالب
  • نتيجة اختبار القدرات بالنسبة للكليات التى تتطلب إجراء هذا الاختبار
المستندات المطلوبة للدراسة في مصر
  • عدد 3 استمارة البيانات مكتوبة بخط واضح وموضح بها الاسم مطابقا لجواز سفر الطالب وشهادته الدراسية والعنوان داخل وخارج البلاد مع توضيح رأى الكلية والجامعة والعام الدراسي معتمدا بخاتميها.
  • عدد 4 نسخ من استمارة المعلومات موضحا بها جميع البيانات.
  • صورة المؤهلات الحاصل عليها الطالب واضحة كشف درجات موثق (البكالوريوس – ليسانس – المقررات التمهيدية) ومعتمدة.
  • صورة المعادلة للشهادة من المجلس الأعلى للجامعات.
  • صورة جواز السفر كاملة وواضحة وسارية أكثر من عام.
  • صورة كتاب السفارة موضح به الموافقة والجهة التى ستمول دراسة الطالب والدرجة العلمية التى يرغب الدراسة بها مطابقة لاستمارة البيانات والعام الدراسي.
خدمات إضافية وتسهيلات يمكنك طلبها من المكاتب المعتمدة
  • متابعة الطالب منذ بداية التسجيل، أثناء الدراسة وحتى استلام الشهادة
  • إنهاء إجراءات التسجيل والقبول نيابة عن الطالب بدون الحضور إلى مصر،
  • إنهاء إجراءات إجراءات التصديقات على الميتندات داخل مصر إذ تطلب الأمر ذلك على أن يقوم بسدادها الطالب.
  • إنهاء إجراءات الملحقية الثقافية لدولة الطالب.
  • إنهاء إجراءات وزارة التعليم العالي المري وإدارة الوافدين وسداد رسوم خدمات التنسيق.
  • إنهاء إجراءات القبول وسداد رسوم فتح الملف + رسوم قدم المؤهل (إن وجدت).
  • إنهاء إجراءات إدارة الجامعة والكلية وتحديد التخصص إن وجد.
  • استخراج إذن دفع المصروفات والقبول النهائي.
  • إنهاء إجراءات المعادلات والتجسير والمقاصة العلمية.
خدمات ما بعد القبول لطلاب البكالوريوس ومتابعة الطالب خلال فترة الدراسة
  • توفير جداول المحاضرات.
  • شراء الكتب الدراسية وإرسالها للطالب.
  • توفير ملخصات علمية في حدود 30 : 40 صفحة بدلًا من كتاب 500 صفحة، وتشمل هذه الملخصات أهم نقاط الامتحان المتوقعة وإرسالها للطالب عبر البريد الدولي السريع.
  • إعداد وتقديم الأبحاث العلمية نيابة عن الطالب لضمان درجات أعمل السنة خمس درجات.
  • توفير جداول الإختبارات وتحديد مواعيد تواجد الطالب بمصر- معيدين لشرح أهم نقاط الامتحان في 24 ساعة.
مقالات ذات صلة
واتساب اتصل بنا