الدراسة في جامعة الأزهر للطلاب الوافدين

الدراسة في جامعة الأزهر للطلاب الوافدين
هل تحتاج الى مساعدة ؟
تواصل الآن مع مستشار تعليمي

الدراسة في جامعة الأزهر تعني الالتحاق بأكبر جامعة في العالم، حيث تم تدشينها عام 971 م، وبالتالي نشأت قبل جامعة بولينا بإيطاليا. كما أنها تعد ثاني أقدم جامعة عربية بعد القرويين، وهي الجامعة التاريخية الوحيدة التي لا زلت منبرًا تَعْلِيمِيًّا يجذب إليه عددا كبيرا جدا من الطلاب المصريين والوافدين على حد سواء.

يقف ذلك الصرح التعليمي الضخم صلبا قويا أمام آلة الزمن بل ويتسلح بكل ما يصل إليه العلم والتكنولوجيا ليضم تقنيات حديثة ويطور بنيته التحتية فيصبح قادرًا على تطبيق أحدث الأساليب التعليمية والاستراتيجيات المتقدمة المطبقة في أفضل الجامعات العالمية، محققًا كافة معايير الجودة العالمية. ولهذا صمدت جامعة الأزهر واستمرت كبيئة تعليمية مثالية على مر العصور.

تاريخ عظيم يحتضن أساليب تكنولوجية ينتج عنها عملية تعليمية فريدة من نوعها، لا يمكن مقارنتها حتى بتلك المقدمة في أفضل الجامعات العالمية. هنا تاريخ يسير في ضروب التقدم والتكنولوجيا الحديثة ونظام تعليمي فريد يقوم على المناهج الأكاديمية والتطبيقية في مختلف البرامج الدراسية المتنوعة ينتج عنها خريجين أصحاب ثروة معلوماتية عن مجالات تخصصاتهم، يحملون خبرة عملية قد تلقوها في تدريباتهم التطبيقية خلال دراستهم داخل الجامعة. ولذلك خريج جامعة الأزهر على صعيد كافة الكليات والتخصصات فهو مستعد وقادر على المنافسة بشكل قوي في سوق العمل الإقليمي والدولي.

هل تحتاج الى مساعدة ؟
تواصل الآن مع مستشار تعليمي

الدراسة في جامعة الأزهر للطلاب الوافدين

وأخذت جامعة الأزهر تطور من برامجها الدراسية والتخصصات المتاحة بها في مختلف المراحل الجامعية من المرحلة الجامعية الأولى وحتى مرحلة الدكتوراه مرورا بالماجستير لتتماشى مع متطلبات سوق العمل الإقليمي والدولي. ولذلك تضم تلك الجامعة العريقة عددا كبيرا من الكليات. هذا وقد قسمت تلك الكليات ما بين مخصصة للبنات وأخرى للبنين.

وجميع تلك الكليات بفروعها المتعددة _المخصصة للبنات والبنين_تستقبل الطلاب الدوليين، وتقدم لهم كافة التسهيلات الممكنة. فتقوم جامعة الأزهر بدور الرائدة، وخاصة في الوطن العربي، التي تريد أن تحتضن أبناءها وتقدم لهم مختلف البرامج الدراسية بأعلى المستويات التعليمية والتي تضاهي تلك المقدمة في أفضل الجامعات على مستوى العالم مزينة ذلك المستوى الراقي في التعليم بتاريخها الجليل.

وتكون كليات جامعة الأزهر للطلاب البنين ومعدلات قبول الطلاب الوافدين بها في المرحلة الجامعية الأولى كالتالي:

  •  كلية الطب البشري بدمياط (ومعدل قبولها 75%).
  • كليه الشريعة والقانون بالقاهرة (ومعدل قبولها 50%).
  • كلية الإعلام بالقاهرة (ومعدل قبولها 70%).
  • كلية العلوم بالقاهرة (ومعدل قبولها 55%).
  • كلية الصيدلة بالقاهرة (ومعدل قبولها 70%).
  • كلية الصيدلة بنين اسيوط (ومعدل قبولها 70%).
  • كلية اللغة العربية بالقاهرة (ومعدل قبولها 50%).
  • كلية الهندسة بنين بالقاهرة (ومعدل قبولها 65%).
  • كلية الهندسة بنين قنا (ومعدل قبولها 65%).
  • كلية الهندسة الزراعية بالقاهرة (ومعدل قبولها 65%).
  • كلية الشريعة والقانون بنين اسيوط (ومعدل قبولها 50%).
  • كلية اصول الدين والدعوة بالمنصورة (ومعدل قبولها 50%).
  • كلية اصول الدين والدعوة بالمنوفية (ومعدل قبولها 50%).
  • كلية الدراسات الاسلامية بالقاهرة (ومعدل قبولها 50%).
  • كلية الزراعة بالقاهرة (ومعدل قبولها 65%).
  • كلية الزراعة بنين اسيوط (ومعدل قبولها 65%).
  • كلية الطب بالقاهرة (ومعدل قبولها 75%).
  • كلية الطب اسيوط (ومعدل قبولها 75%).
  • كلية التجارة بالقاهرة (ومعدل قبولها 50%).
  • كلية اللغة العربية اسيوط(ومعدل قبولها 50%).
  • كلية اللغة العربية بجرجا (ومعدل قبولها 50%).
  • كلية الشريعة والقانون بطنطا (ومعدل قبولها 50%).
  • كلية التربية بالقاهرة (ومعدل قبولها 75%).
  • كلية الدراسات العربية والاسلامية بقنا (ومعدل قبولها 75%).
  • كلية اللغة العربية بالزقازيق (ومعدل قبولها 50%).
  • كلية طب الأسنان بالقاهرة (ومعدل قبولها 75%).
  • كلية العلوم فرع اسيوط (ومعدل قبولها 55%).
  • كلية الدراسات الاسلامية بنين بأسوان (ومعدل قبولها 50%).
  • كلية اللغات والترجمة القاهرة (ومعدل قبولها 50%).
  • كليه اللغة العربية اسيوط (ومعدل قبولها 50%).
  • كليه الشريعة والقانون بدمنهور (ومعدل قبولها 50%).
  • كلية طب اسنان اسيوط (ومعدل قبولها 75%).
  • كلية اصوال الدين والدعوة بدسوق كفر الشيخ (ومعدل قبولها 50%).

علمًا بأن هناك بعض الدول التي لا تعترف بالشهادة الجامعية للطالب عندما يدرس خارج حرم الجامعة، هذا ويقع حرم جامعة الأزهر داخل محافظة القاهرة.

الدراسة في جامعة الأزهر للطلاب الوافدين

وتكون كليات الجامعة للطلاب البنات ومعدلات قبول الطلاب الوافدين بها في المرحلة الجامعية الأولى كالتالي:

  • كلية الدراسات الإسلامية والعربية بالإسكندرية (ومعدل قبولها 50%).
  • كلية الصيدلة بالقاهرة (ومعدل قبولها 70%).
  • كلية طب البنات بالقاهرة (ومعدل قبولها 75%).
  • كلية التجارة بالقاهرة (ومعدل قبولها 50%).
  • كلية الدراسات الإسلامية والعربية اسيوط (ومعدل قبولها 50%).
  • كلية الدراسات العربيه والإسلامية بنات بسوهاج (ومعدل قبولها 50%).
  • كلية الدراسات الإنسانية بالقاهرة (ومعدل قبولها 50%).
  • كلية الدراسات الإسلامية والعربية بالقاهرة (ومعدل قبولها 50%).
  • كلية طب الاسنان بالقاهرة (ومعدل قبولها 75%).
  • كلية العلوم بالقاهرة (ومعدل قبولها 55%).
  • كلية البنات الازهرية بالعاشر من رمضان (ومعدل قبولها 50%).
  • كلية البنات الازهريه بطيبة (ومعدل قبولها 50%).
  • كلية الاقتصاد المنزلي بطنطا (ومعدل قبولها 50%).
  • كليه الدراسات الإسلامية والعربية بنات المنصورة (ومعدل قبولها 50%).
  • كليه الدراسات الإسلامية والعربية بنات بورسعيد (ومعدل قبولها 50%).
  • كلية الدراسات الإسلامية والعربية بنات-بني سويف (ومعدل قبولها 50%).
  • كلية الدراسات الإنسانية بمدينة السادات (ومعدل قبولها 50%).

علمًا بأن هناك بعض الدول التي لا تعترف بالشهادة الجامعية للطالب عندما يدرس خارج حرم الجامعة، هذا ويقع حرم جامعة الأزهر داخل محافظة القاهرة.

أما عن الدراسة في جامعة الأزهر للوافدين في مرحلة الدراسات العليا

هذا وتستقبل جميع تلك الكليات بمختلف برامجها الدراسية وتخصصاتها المتعددة الطلاب الوافدين الراغبين في الالتحاق بمرحة الدراسات العليا. وتفتح لهم المجال لإجراء دراسات فريدة من نوعها وأبحاث قيمة من شأنها إثراء الثروة المعلوماتية في مجالات العلم والمعرفة وتساهم في إضافة قيمة علمية ومهنية عظيمة لصاحب الدراسة.

وحقيقة الأمر أن جامعة الأزهر هي بيئة تعليمية مناسبة لإجراء الدارسات العليا. فهي تحفز على البحث العلمي وتضم مكتبات علمية ضخمة تحتوي على عدد لا حصر له من المصادر الورقية والإليكترونية والتي تقدم للطالب معلومات فريدة ومتميزة يسهل الوصول إليها من خلال التقنيات الحديثة المتوافرة له. ويساعد الطالب في رحلته الدراسية هذه باقة من أكفأ الأكاديميين واللذين يباشرونه في عملية تحديد فكرة الرسالة وأهدافها وجمع المعلومات ومن ثم الوصول إلى نتائج قيمة. ولذلك يجد الدارس نفسه قد أتم دراسته المميزة بسهولة ويسر .

الدراسة في جامعة الأزهر للطلاب الوافدين

هذا وتستقبل جامعة الأزهر الطلاب الدوليين الراغبين في الالتحاق بمرحلة الماجستير على أن يكونوا حاصلين على درجة البكالوريوس من جامعة معتمدة بتقدير مقبول كحد أدنى. على أن يكون ذلك البكالوريوس هو ذاته تخصص الدراسة الذي يريد الطالب الالتحاق به في مرحلة الماجستير. كما تستقبل الطلاب الوافدين الراغبين في الالتحاق بمرحلة الدكتوراه على أن يكونوا حاصلين على درجة الماجستير من جامعة معتمدة بتقدير مقبول كحد أدنى. كما يشترط أن يكون ذلك الماجستير هو نفسه تخصص الدراسة الذي يريد الطالب الالتحاق به في مرحلة الدكتوراه.

قيمة تلك البيئة التعليمية في المرحلة الجامعية الأولى

وحقيقة الأمر أن جامعة الأزهر بمكاتبها العريقة ومراكزها البحثية الضخمة قد ساعدت طلاب البكالوريوس على البحث العلمي ومتابعة كل ما هو جديد في مجال تخصصهم ومواكبة سوق العمل الإقليمي والدولي.

فبات الطالب وبكل سهولة يحصل على معلومات تمده بخلفية معلوماتية قد تفوق المعلومات المتوافرة لدى أصحاب الخبرات. وتساعد هيئات التدريس والتي تضم أكاديميين ورجال علم هم الأكفأ والأكثر خبرة في الوطن العربي الطلاب. ولا يبخلون هؤلاء الأكاديميين بمعلومة واحدة على طلابهم كما يمدونهم بخبراتهم المهنية.

هل تحتاج الى مساعدة ؟
تواصل الآن مع مستشار تعليمي

ولذلك يتخرج الطالب وهو على خط البداية مُسْتَعِدًّا لينطلق ويسابق حديثو التخرج المتكافئين في سنوات خبرته حتى يصل ويفوق أصحاب الخبرات في وقت قصير. فطلاب جامعة الأزهر على علم ومعرفة تيسر لهم ذلك وترصف لهم طريق النجاح.

 تكاليف الدراسة في جامعة الأزهر للطلاب الوافدين

يعتقد الكثير أن تكاليف الدراسة في جامعة الأزهر للطلاب الوافدين باهظة الثمن، وذلك نظرًا لقيمتها التاريخية الجليلة وحاضرها المميز صاحب المستوى التعليمي الذي يليق بعراقتها. ولكن الحقيقة عكس ذلك تمامًا، فجامعة الأزهر أرادت أن تبقى المنبر والوجهة المقصودة لطلاب العلم من مختلف بقاع الأرض. ولذلك لم تجعل تكاليف الدراسة بها للطلاب الدوليين عالية الثمن. بل إن الطالب يحتاج دفع رسوم قيد تقدر ب 1500 دولار أمريكي فقط وذلك على مستوى المرحلتين الجامعية الأولى وكذلك الدراسات العليا. وتدفع تلك الرسوم مرة واحدة فقط عند السنة الدراسية الأولى بالإضافة إلى المصاريف السنوية.

وتكون المصاريف الدراسية لبعض كليات جامعة الأزهر كالتالي:

  • الطب البشري: (6000$ للمرحلة الجامعية الأولى، و6000 $ لمرحلة الدراسات العليا).
  • طب أسنان: (6000$ للمرحلة الجامعية الأولى، و6000 $ لمرحلة الدراسات العليا).
  • الصيدلة: (5000$ للمرحلة الجامعية الأولى، و5500 $ لمرحلة الدراسات العليا).
  • الهندسة: (5000$ للمرحلة الجامعية الأولى، و5500 $ لمرحلة الدراسات العليا).
  • علوم: (4000$ للمرحلة الجامعية الأولى، و5000 $ لمرحلة الدراسات العليا).
  • الزراعة: (4000$ للمرحلة الجامعية الأولى، و5000 $ لمرحلة الدراسات العليا).
  • إعلام: (3000$ للمرحلة الجامعية الأولى، و4500 $ لمرحلة الدراسات العليا).
  • اللغات والترجمة: (3000$ للمرحلة الجامعية الأولى، و4500 $ لمرحلة الدراسات العليا).
  • الشريعة والقانون: (3000$ للمرحلة الجامعية الأولى، و4500 $ لمرحلة الدراسات العليا).
  • التجارة: (3000$ للمرحلة الجامعية الأولى، و4500 $ لمرحلة الدراسات العليا).
  • التربية: (3000$ للمرحلة الجامعية الأولى، و4500 $ لمرحلة الدراسات العليا).

أما عن شروط الدراسة في جامعة الأزهر للطلاب الوافدين

كما وفرت جامعة الأزهر برامجها الدراسية للطلاب الوافدين بتكاليف دراسية رمزية للغاية وجعلت من معدلات القبول لكلياتها سهلة ويسيرة، فإنها أيضا لم تضع شروط صعبة أمام الطلاب غير المصريين الراغبين في الالتحاق بها.

وتكون شروط الدراسة في جامعة الأزهر، تلك الجامعة العظيمة التي تقوم بعدد من الشراكات الدولية، كالتالي:

  • أن يكون الطالب غير مصري الجنسية، حاصلًا على شهادة ثانوية عامة معترف بها من قبل الدولة المصرية.
  • أن يكون الطالب حاصلًا على موافقة السفارة التابعة لبلده على الدراسة في جامعة الأزهر، مع تحديد سنة الدراسة والكلية التي يريد الطالب الالتحاق بها وكذلك تحديد المرحلة الجامعية في الموافقة. كما يشترط أن يكون لدى الطالب جواز سفر سار.
  • كما يشترط أن يقدم الطالب بيان نجاح بالدرجات.
  • كما يشترط أن يتقدم الطالب خلال المواعيد الرسمية المخصصة لاستقبال طلبات الالتحاق من الطلاب الوافدين في جامعة الأزهر. وتبدأ تلك الفترة في مايو من كل عام. كما ينبغي أن يتقدم الطالب بكافة الأوراق الرسمية المطلوبة. وفي حال الرغبة في الالتحاق بأحد المجالات الطبية فعليه تقديم شهادة امتياز لمدة عام.
  • كما يشترط أن يكون الطالب مستواه جيدا في اللغة الإنجليزية، هذا ويحصل على شهادة لغة موثقة دوليا مثل التوفل.
  • عند التقدم للدراسة في درجة الماجستير عليه أن يكون حاصلًا على درجة البكالوريوس، وحاصلا على الماجستير عند التقدم للدكتوراه.
هل تحتاج الى مساعدة ؟
تواصل الآن مع مستشار تعليمي
الأوراق المطلوبة الطلاب الوافدين الحاصلين على شهادة الثانوية المعادلة
  • خطاب من سفارة الطالب الوافد بالقاهرة.
  • أصل شهادة الثانوية الحاصل عليها الطالب موثقة + 2 صورة
  • أصل شهادة الميلاد موثقة + 2 صورة
  • صورة كاملة من جواز السفر الطالب
  • نتيجة اختبار القدرات بالنسبة للكليات التى تتطلب إجراء هذا الاختبار
المستندات المطلوبة للدراسة في مصر
  • عدد 3 استمارة البيانات مكتوبة بخط واضح وموضح بها الاسم مطابقا لجواز سفر الطالب وشهادته الدراسية والعنوان داخل وخارج البلاد مع توضيح رأى الكلية والجامعة والعام الدراسي معتمدا بخاتميها.
  • عدد 4 نسخ من استمارة المعلومات موضحا بها جميع البيانات.
  • صورة المؤهلات الحاصل عليها الطالب واضحة كشف درجات موثق (البكالوريوس – ليسانس – المقررات التمهيدية) ومعتمدة.
  • صورة المعادلة للشهادة من المجلس الأعلى للجامعات.
  • صورة جواز السفر كاملة وواضحة وسارية أكثر من عام.
  • صورة كتاب السفارة موضح به الموافقة والجهة التى ستمول دراسة الطالب والدرجة العلمية التى يرغب الدراسة بها مطابقة لاستمارة البيانات والعام الدراسي.
خدمات إضافية وتسهيلات يمكنك طلبها من المكاتب المعتمدة
  • متابعة الطالب منذ بداية التسجيل، أثناء الدراسة وحتى استلام الشهادة
  • إنهاء إجراءات التسجيل والقبول نيابة عن الطالب بدون الحضور إلى مصر،
  • إنهاء إجراءات إجراءات التصديقات على الميتندات داخل مصر إذ تطلب الأمر ذلك على أن يقوم بسدادها الطالب.
  • إنهاء إجراءات الملحقية الثقافية لدولة الطالب.
  • إنهاء إجراءات وزارة التعليم العالي المري وإدارة الوافدين وسداد رسوم خدمات التنسيق.
  • إنهاء إجراءات القبول وسداد رسوم فتح الملف + رسوم قدم المؤهل (إن وجدت).
  • إنهاء إجراءات إدارة الجامعة والكلية وتحديد التخصص إن وجد.
  • استخراج إذن دفع المصروفات والقبول النهائي.
  • إنهاء إجراءات المعادلات والتجسير والمقاصة العلمية.
خدمات ما بعد القبول لطلاب البكالوريوس ومتابعة الطالب خلال فترة الدراسة
  • توفير جداول المحاضرات.
  • شراء الكتب الدراسية وإرسالها للطالب.
  • توفير ملخصات علمية في حدود 30 : 40 صفحة بدلًا من كتاب 500 صفحة، وتشمل هذه الملخصات أهم نقاط الامتحان المتوقعة وإرسالها للطالب عبر البريد الدولي السريع.
  • إعداد وتقديم الأبحاث العلمية نيابة عن الطالب لضمان درجات أعمل السنة خمس درجات.
  • توفير جداول الإختبارات وتحديد مواعيد تواجد الطالب بمصر- معيدين لشرح أهم نقاط الامتحان في 24 ساعة.
مقالات ذات صلة
واتساب اتصل بنا