شروط قبول الطلاب السوريين بالجامعات المصرية

شروط قبول الطلاب السوريين بالجامعات المصرية
هل تحتاج الى مساعدة ؟
تواصل الآن مع مستشار تعليمي
المحتويات إخفاء

جعلت مصر من نفسها أُمًّا تحتضن أبناءها من الطلاب السوريين وتقدم لهم كافة سبل الدعم والتسهيلات الممكنة لاستقبالهم في رحاب جامعتها العريقة التي تتبع أحدث الأساليب التعليمية والاستراتيجيات التكنولوجية المتطورة لتقدم مستوى تعليمي يحقق كافة معايير الجودة الدولية ويضاهي أفضل الجامعات على مستوى العالم. وهو ما جعل الطلاب السوريون يقدمون بشكل كبير على الجامعات المصرية، باحثين عن ذلك المستوى التعليمي الراقي في قلب وطن عربي يحتضن أبناءه من الطلاب العرب وخاصة السوريين حيث التاريخ العظيم الذي جمع البلدين. وكانت شروط قبول الطلاب السوريين بالجامعات المصرية هي بداية التسهيلات التي يحظى بها هؤلاء الطلاب.

الدراسة في جامعة السويس للوافدين

فكأن جمهورية مصر العربية تريد أن تثبت أن وحدتها مع جمهورية سوريا لم ولن تنتهي؛ بل هي ممتدة لأمد الحياة تستمر وتتجدد. ويكون الاستقبال الحميم للطلاب السوريين وتقديم خصومات على الدراسة بالجامعات شكل من أشكال تأصيل فكرة إبقاء الود موصول.

هل تحتاج الى مساعدة ؟
تواصل الآن مع مستشار تعليمي

مميزات الدراسة في مصر والتسهيلات المقدمة من قبل جمهورية مصر العربية للطلاب السوريين على شروط القبول بجامعاتها

في قلب وطن عربي يمكن أن تحظى بمستوى تعليمي راق يقوم على معايير الجودة العالمية ويضاهي أفضل الجامعات في العالم

فلا داعي للسفر بعيدًا حيث الجامعات الأوروبية والأمريكية والاغتراب عن الوطن العربي. فقد وفرت الجامعات المصرية نظاما تعليميا يقوم على مناهج متكاملة في كافة التخصصات والبرامج الدراسية المتنوعة بمختلف المراحل الجامعية. وتوفر تلك المناهج للطلاب ثروة معلوماتية وخبرة تطبيقية تجعله خبيرا في مجال تخصصه وهو لا يزال طالبًا في الجامعة.

فتتضمن العملية التعليمية بالجامعات المصرية تدريبا عمليا في مجالات العمل المختلفة المتعلقة بتخصص الدراسة_وليست محاكاة لها_مما يساعد الطالب على ممارسة مهنته والتعامل مع مختلف الحالات. وهذا بدوره يكسبه خلفية عملية كبيرة تجعله مُسْتَعِدًّا للعمل في السوق الإقليمي والدولي، وخاصة أن ذلك التدريب يتم بواسطة تقنيات هي الأحدث عَالَمِيًّا. وبالتالي يكون الطالب قد طبق بشكل عملي المناهج الأكاديمية التي يتلقاها والتي تجعله ملما بكل ما يتعلق بمجال تخصصه وتمده بثروة معلوماتية تتضمن أحدث التطورات عن مجال تخصصه تغنيه في حياته المهنية.

بيئات تعليمية تحث على البحث العلمي

وليس ذلك فحسب فتعلم جيدًا الجامعات المصرية أن الحياة وضروب العلم والمعرفة في تطور مستمر ولذلك باتت تلك البيئات التعليمية تحث الطالب على البحث العلمي وتعوده ليكون ذلك سبيله طيلة حياته فيطور من نفسه بشكل مستمر.

وتتضمن تلك الجامعات مكتبات ضخمة تضم عددا وفيرا من المراجع الفريدة والمصادر الورقية والإليكترونية والتي لا حصر لها. ويمكن للطالب أن يجد المعلومات التي يبحث عنها بسهولة تامة من خلال الوسائل التقنية المتوافرة لها في تلك المكتبات والمراكز البحثية العملاقة.

شروط قبول الطلاب السوريين بالجامعات المصرية

هذا ويتوافر في كافة الجامعات المصرية باقة من أمهر هيئات التدريس وأكثرهم خبرة في الوطن العربي، ويساعد هؤلاء الأكاديميون طلابهم طيلة المسيرة التعليمية في مختلف المراحل من البكالوريوس وحتى الماجستير والدكتوراه. كما يمدونهم بخبراتهم الكبيرة ومعلوماتهم الواسعة في مجال الدراسة، ولذلك يتخرج الطالب من الجامعات المصرية وهو مستعد للانطلاق في سوق العمل وقادر على تحقيق النجاح والتميز حتى على أصحاب الخبرات؛ فذلك هو سر نجاح خريجي الجامعات المصرية في أسواق العمل.

برامج دراسية وتخصصات متنوعة متوافرة داخل كافة الجامعات المصرية بمختلف المراحل الجامعية من المرحلة الأولى وحتى الماجستير والدكتوراه

كما توفر تلك الجامعات العريقة صاحبة التاريخ العظيم مختلف البرامج الدراسية في كافة التخصصات الأصيلة منها والحديثة؛ وجميع تلك البرامج متاحة للطلاب السوريين في مختلف المراحل الجامعية من المرحلة الأولى وحتى الدكتوراه. ولذلك يمكن للطالب السوري أن يجد التخصص الذي يحلم بدراسته متوافرا في الجامعات المصرية فيتلقاه وفقا للمعايير العالمية، ويحصل على مؤهل جامعي معتمد بل ويعتد به من قبل المجتمع الدولي نظرًا مترادفات لتلك المنظومة التعليمية القوية صاحبة السمعة الجيدة دَوْلِيًّا والترتيب العالمي.

وجعلت الجامعات المصرية من معدلات القبول الخاصة بها سهلة التحقيق للطالب السوري، وذلك رغبة في إتاحة أكبر فرصة ممكنة لكل طالب سوري في الالتحاق بالبرنامج الدراسي الذي يحلم به. وتكون معدلات القبول هذه هي نقطة البداية لشروط قبول الطلاب السوريين في الجامعات المصرية.

فما هي البرامج الدراسية المتاحة في الجامعات المصرية وما هي معدلات قبول الطلاب السوريين في كل كلية وتخصص دراسي؟

جميع كليات الجامعات المصرية تفتح ذراعيها وأبوابها على مصاريعها لاستقبال الطلاب السوريين، بل وجعلت كل كلية داخل هيئاتها الإدارية إدارة خاصة للطلاب الوافدين والتي من شأنها تقدم كافة سبل الدعم الممكنة لهؤلاء الطلاب الدوليين وعلى رأسهم السوريين وتحل أي مشكلة وترد على أي استفسار قد يواجه هؤلاء الطلاب خلال مسيرتهم التعليمية داخل الكلية بالجامعات المصرية.

ومن الصعب حصر جميع الكليات المتوافرة في الجامعات المصرية، ولكن تتمثل أهم الكليات في الجامعات المصرية، ومعدلات القبول بها في المرحلة الجامعية الأولى كالتالي:

  • الطب البشري: (75% كحد أدنى).
  • طب الأسنان: (75% كحد أدنى).
  • صيدلة: (70% كحد أدنى).
  • هندسة: (65% كحد أدنى).
  • حاسبات ومعلومات: (65% كحد أدنى).
  • علاج طبيعي: (65% كحد أدنى).
  • التربية للطفولة المبكرة: (50% كحد أدنى).
  • الخدمة الاجتماعية: (50% كحد أدنى).
  • الآداب: (50% كحد أدنى).
  • علوم: (55% كحد أدنى).
  • تمريض: (50% كحد أدنى).
  • آثار: (50% كحد أدنى).
  • تربية نوعية: (50% كحد أدنى).
  • ألسن: (50% كحد أدنى).
  • إعلام: (70% كحد أدنى).
  • تجارة: (50% كحد أدنى).
  • حقوق: (50% كحد أدنى).
  • تربية: (50% كحد أدنى).
  • فنون تطبيقية: (65% كحد أدنى).
  • رياض الأطفال: (50% كحد أدنى).
  • علوم صحية: (55% كحد أدنى).
  • دار العلوم: (50% كحد أدنى).
  • سياسة واقتصاد: (75% كحد أدنى).
  • تربية رياضية: (50% كحد أدنى).
  • فنون جميلة: (55% كحد أدنى).

وعن معدلات القبول في مرحلة الدراسات العليا

هذا وتستقبل جميع الكليات في مختلف الجامعات المصرية الطلاب السوريين للالتحاق بمرحلة الدراسات العليا، وتتيح لهم كافة البرامج الدراسية.

وتكون معدلات القبول في كافة الجامعات المصرية بمختلف كلياتها في مرحلة الدراسات العليا تقدير مقبول، على أن يكون الطالب حاصلًا على درجة البكالوريوس/الليسانس من جامعة معتمدة عند التقدم لدراسة الماجستير. كما يشترط أن يكون حاصلًا على مؤهل جامعة بدرجة الماجستير من جامعة معتمدة عند التقدم لدراسة درجة الدكتوراه. هذا ويكون تخصص الدراسة في المرحلة الجامعية السابقة هو ذاته الذي يريد الطالب الالتحاق به في مرحلة الداراسات العليا.

أسعار الدراسة في الجامعات المصرية رمزية، بالإضافة إلى تقديم خصومات متميزة للطلاب السوريين

وتعتبر أسعار الدراسة في الجامعات المصرية هي أحد العناصر المهمة الذي يبحث عنها الطالب السوري عند الاطلاع على شروط دراسة الطلاب السوريين في الجامعات المصرية. وفي ظل سلسلة التسهيلات التي تقدمها الجامعات المصرية للاستقبال العزيز لأبنائها من الطلاب السوريين فإنها تطبق خصومات استثنائية على مصاريفها السنوية. ويصل الخصم إلى  50%، وذلك لجميع الطلاب الحاصلين على شهادة الثانوية العامة السورية.

وتعد تكاليف الدراسة في مصر للطلاب السوريين رمزية للغاية حتى دون تطبيق الخصم، فيحتاج الطالب إلى دفع رسوم قيد بقيمة 1500 دولار أمريكي فقط، ويسدد الطالب قيمة تلك الرسوم مرة واحدة فقط في السنة الدراسية الأولى، وهذه القيمة تعد موحدة بكافة الجامعات المصرية على صعيد كافة كلياتها وفي مختلف المراحل الجامعية. هذا وتكون المصاريف السنوية دون تطبيق قيمة الخصم كالتالي:

هل تحتاج الى مساعدة ؟
تواصل الآن مع مستشار تعليمي
  • الطب البشري (6000 دولار أمريكي للمرحلة الجامعية الأولى، 6000 دولار أمريكي لمرحلة الدراسات العليا).
  • العلوم الصحية (4000 دولار أمريكي للمرحلة الجامعية الأولى، 4000 دولار أمريكي لمرحلة الدراسات العليا).
  • علوم (4000 دولار أمريكي للمرحلة الجامعية الأولى، 5000 دولار أمريكي لمرحلة الدراسات العليا).
  • طب أسنان (6000 دولار أمريكي للمرحلة الجامعية الأولى، 6000 دولار أمريكي لمرحلة الدراسات العليا).
  • الصيدلة (5000 دولار أمريكي للمرحلة الجامعية الأولى، 5500 دولار أمريكي لمرحلة الدراسات العليا).
  • علاج طبيعي (5000 دولار أمريكي للمرحلة الجامعية الأولى، 6000 دولار أمريكي لمرحلة الدراسات العليا).
  • الحقوق (3000 دولار أمريكي للمرحلة الجامعية الأولى، 4500 دولار أمريكي لمرحلة الدراسات العليا).
  • التمريض (4000 دولار أمريكي للمرحلة الجامعية الأولى، 5000 دولار أمريكي لمرحلة الدراسات العليا).
  • الألسن (3000 دولار أمريكي للمرحلة الجامعية الأولى، 4500 دولار أمريكي لمرحلة الدراسات العليا).

وكليات أخرى تكون التكاليف السنوية للدراسة بها كالتالي

  • الزراعة (4000 دولار أمريكي للمرحلة الجامعية الأولى، 5000 دولار أمريكي لمرحلة الدراسات العليا).
  • الإعلام (3000 دولار أمريكي للمرحلة الجامعية الأولى، 4500 دولار أمريكي لمرحلة الدراسات العليا).
  • التربية الرياضية (3000 دولار أمريكي للمرحلة الجامعية الأولى، 6000 دولار أمريكي لمرحلة الدراسات العليا).
  • فنون تطبيقية (3000 دولار أمريكي للمرحلة الجامعية الأولى، 6000 دولار أمريكي لمرحلة الدراسات العليا).
  • فنون جميلة (3000 دولار أمريكي للمرحلة الجامعية الأولى، 6000 دولار أمريكي لمرحلة الدراسات العليا).
  • التربية (3000 دولار أمريكي للمرحلة الجامعية الأولى، 4500 دولار أمريكي لمرحلة الدراسات العليا).
  • السياسة والاقتصاد (3000 دولار أمريكي للمرحلة الجامعية الأولى، 4500 دولار أمريكي لمرحلة الدراسات العليا).
  • الطب البيطري (4000 دولار أمريكي للمرحلة الجامعية الأولى، 5000 دولار أمريكي لمرحلة الدراسات العليا).
  • الهندسة (5000 دولار أمريكي للمرحلة الجامعية الأولى، 5500 دولار أمريكي لمرحلة الدراسات العليا).
  • الحاسبات والمعلومات (5000 دولار أمريكي للمرحلة الجامعية الأولى، 5500 دولار أمريكي لمرحلة الدراسات العليا).
  • التربية النوعية (3000 دولار أمريكي للمرحلة الجامعية الأولى، 4500 دولار أمريكي لمرحلة الدراسات العليا).
  • الطفولة المبكرة (3000 دولار أمريكي للمرحلة الجامعية الأولى، 6000 دولار أمريكي لمرحلة الدراسات العليا).
  • الخدمة الاجتماعية (3000 دولار أمريكي للمرحلة الجامعية الأولى، 4500 دولار أمريكي لمرحلة الدراسات العليا).
  • تجارة (3000 دولار أمريكي للمرحلة الجامعية الأولى، 6000 دولار أمريكي لمرحلة الدراسات العليا).
  • آثار (3000 دولار أمريكي للمرحلة الجامعية الأولى، 6000 دولار أمريكي لمرحلة الدراسات العليا).
  • الآداب (3000 دولار أمريكي للمرحلة الجامعية الأولى، 4500 دولار أمريكي لمرحلة الدراسات العليا).

وتكون باقي شروط قبول الطلاب السوريين في الجامعات المصرية كالتالي:

  • أن يكون الطالب الوافد سوري الجنسية، ومعه جواز سفر سار.
  • كما يشترط أن يكون الطالب السوري حاصلا على شهادة الثانوية العامة ويكون قد حصل على معدل القبول الخاص بالكلية التي يريد الالتحاق بها، ويتم تحديد معدل القبول هذا بعد خصم درجات المواد الدينية والرياضية ودرجات حسن السير.
  • هذا ويشترط على الطالب أن يقدم بيان نجاح بالدرجات. كما ينبغي مصاحبة بيان النجاح هذا بباقي الأوراق والمستندات الأخرى المطلوبة.
  • التقدم بطلب الالتحاق خلال الموعد المحدد لاستقبال تلك الطلبات من قبل الجامعات المصرية. وتبدأ تلك الفترة من شهر مايو حتى سبتمبر من كل عام دراسي.
  • كما يشترط ألا يكون هناك فترة فارق زمني طويل بين وقت التقديم على الجامعة المصرية والحصول على شهادة الثانوية العامة/البكالوريوس (حسب الدرجة العلمية التي يرغب الطالب الالتحاق بها)، بل ويستحسن أن يكون التقديم في نفس عام الحصول على الشهادة.

ويبقى السؤال الأكثر أهمية في حال استيفاء كافة شروط قبول الطلاب السوريين في الجامعات المصرية، كيف تكون الحياة في مصر وماذا عن تكاليف المعيشة؟

كيف تكون الحياة في مصر وتكاليف المعيشة بها؟

مصر بلد عربي يحمل عادات وثقافات المجتمعات العربية، بل وإنه يتقارب كثيرا مع المجتمع السوري؛ فيجد السوري نفسه وسط المجتمع المصري مندمجًا وكأنه في بلده، وخاصة أن الشعب المصري يشعر بتقارب كبير مع الشعب السوري فيجد هذا السوري ترحابا كبيرا وعاطفة يحياها تاريخ تعاون كبير. وما يضيف سحر على الحياة في مصر أنها بلد سياحية بالأساس تتزين بنهر النيل؛ فشوارعها ذات سحر خاص ويتوافر بها كافة الخدمات الأساسية والترفيهية بمستويات جيدة وبتكلفة غير عالية.

وتتنوع وتتعدد الطبقات الاجتماعية في مصر، وهو ما يجعل من تكاليف المعيشة فيها متنوعة أيضًا، ولكن يجمع جميع الخدمات بها على اختلاف أسعارها، سواء المواصلات العامة أو الخاصة وكذلك السكن وغيره من الخدمات الأخرى، المستوى العالي الذي يليق بمصر كونها بلدا سياحيا. هذا وتتواجد تلك الخدمات في مختلف محافظات جمهورية مصر العربية.

وتوفر جميع الجامعات المصرية لأبنائها من الطلاب السوريين سكن جامعي وهو الأرخص على الإطلاق، ولكن في حال رغبة الطالب في سكن خاص بأسعار معقولة فهو أيضًا متوافر وبسهولة في ذلك البلد الكبير.

هل تحتاج الى مساعدة ؟
تواصل الآن مع مستشار تعليمي
الأوراق المطلوبة الطلاب الوافدين الحاصلين على شهادة الثانوية المعادلة
  • خطاب من سفارة الطالب الوافد بالقاهرة.
  • أصل شهادة الثانوية الحاصل عليها الطالب موثقة + 2 صورة
  • أصل شهادة الميلاد موثقة + 2 صورة
  • صورة كاملة من جواز السفر الطالب
  • نتيجة اختبار القدرات بالنسبة للكليات التى تتطلب إجراء هذا الاختبار
المستندات المطلوبة للدراسة في مصر
  • عدد 3 استمارة البيانات مكتوبة بخط واضح وموضح بها الاسم مطابقا لجواز سفر الطالب وشهادته الدراسية والعنوان داخل وخارج البلاد مع توضيح رأى الكلية والجامعة والعام الدراسي معتمدا بخاتميها.
  • عدد 4 نسخ من استمارة المعلومات موضحا بها جميع البيانات.
  • صورة المؤهلات الحاصل عليها الطالب واضحة كشف درجات موثق (البكالوريوس – ليسانس – المقررات التمهيدية) ومعتمدة.
  • صورة المعادلة للشهادة من المجلس الأعلى للجامعات.
  • صورة جواز السفر كاملة وواضحة وسارية أكثر من عام.
  • صورة كتاب السفارة موضح به الموافقة والجهة التى ستمول دراسة الطالب والدرجة العلمية التى يرغب الدراسة بها مطابقة لاستمارة البيانات والعام الدراسي.
خدمات إضافية وتسهيلات يمكنك طلبها من المكاتب المعتمدة
  • متابعة الطالب منذ بداية التسجيل، أثناء الدراسة وحتى استلام الشهادة
  • إنهاء إجراءات التسجيل والقبول نيابة عن الطالب بدون الحضور إلى مصر،
  • إنهاء إجراءات إجراءات التصديقات على الميتندات داخل مصر إذ تطلب الأمر ذلك على أن يقوم بسدادها الطالب.
  • إنهاء إجراءات الملحقية الثقافية لدولة الطالب.
  • إنهاء إجراءات وزارة التعليم العالي المري وإدارة الوافدين وسداد رسوم خدمات التنسيق.
  • إنهاء إجراءات القبول وسداد رسوم فتح الملف + رسوم قدم المؤهل (إن وجدت).
  • إنهاء إجراءات إدارة الجامعة والكلية وتحديد التخصص إن وجد.
  • استخراج إذن دفع المصروفات والقبول النهائي.
  • إنهاء إجراءات المعادلات والتجسير والمقاصة العلمية.
خدمات ما بعد القبول لطلاب البكالوريوس ومتابعة الطالب خلال فترة الدراسة
  • توفير جداول المحاضرات.
  • شراء الكتب الدراسية وإرسالها للطالب.
  • توفير ملخصات علمية في حدود 30 : 40 صفحة بدلًا من كتاب 500 صفحة، وتشمل هذه الملخصات أهم نقاط الامتحان المتوقعة وإرسالها للطالب عبر البريد الدولي السريع.
  • إعداد وتقديم الأبحاث العلمية نيابة عن الطالب لضمان درجات أعمل السنة خمس درجات.
  • توفير جداول الإختبارات وتحديد مواعيد تواجد الطالب بمصر- معيدين لشرح أهم نقاط الامتحان في 24 ساعة.
مقالات ذات صلة
واتساب اتصل بنا