دراسة ماجستير التغذية في مصر للطلاب السعوديين المدرج ضمن الهيئة السعودية للتخصصات الصحية

دراسة ماجستير التغذية في مصر للطلاب السعوديين المدرج ضمن الهيئة السعودية للتخصصات الصحية
هل تحتاج الى مساعدة ؟
تواصل الآن مع مستشار تعليمي

بات علم التغذية يسيطر على الساحة الصحية وأصبحت جميع دول العالم على الصعيد الرسمي والمجتمعي تولي له أهمية خاصة؛ فعلى مستوى السلطات والشعوب والأسر بل والأفراد أصبح الجميع يبحث عن حياة صحية قائمة على تغذية قويمة بعيدا عن أمراض السمنة والقلب والسكري أو حتى تحقيق حد لتلك الأمراض والتعامل الأمثل معها في حالة الإصابة الفعلية، وبالتالي فإن الوعي العالمي فيما يتعلق بقضية التغذية قد ازداد بشكل ملحوظ في الآونة الأخيرة، مما أدى إلى زيادة المنافسة في هذا التخصص الطبي الهام المعني بتحقيق التغذية السليمة للأفراد والأسر، وبالتالي باتت المؤسسات الطبية العالمية والإقليمية تبحث عن متخصصين من حاملي الدرجات الجامعية الكبرى لتول لهم تلك المسئولية الكبرى؛ وهو ما جعل دراسة ماجستير التغذية في مصر للطلاب السعوديين والمدرج ضمن الهيئة السعودية للتخصصات الصحية وكذلك ضمن التخصصات المعتمدة من الجامعات المعتمدة يلقى رواجا كبيرا ويقبل عليه أعداد ضخمة من كل عام دراسي.

دراسة ماجستير التغذية في مصر للطلاب السعوديين المدرج ضمن الهيئة السعودية للتخصصات الصحية

فإن علم التغذية هو المعني بتقديم المشورة الغذائية لكل من الأفراد الأصحاء أو من أصحاب الأمراض المزمنة وذلك بما يتوافق مع طبيعة المرض والحالة العمرية و الصحية للشخص، وبالتالي فهو المتحكم في الحفاظ على الأفراد وحياتهم وصحتهم بعيدا عن أخطار التغذية غير المناسبة والتي قد تودي في بعض الحالات بحياة الأشخاص خاصة من أصحاب الأمراض المزمنة؛ ومن هنا بات هذا المجال الطبي دقيقا للغاية وهو ما جعل السوق الإقليمي والدولي يبحث فيه عن درجات علمية متقدمة وبات المتخصصون في علم التغذية يبحثون عن برامج معتمدة من أجل فرض سيطرتهم بالأسواق ومن ثم الحصول على فرص وظيفية هامة.

هل تحتاج الى مساعدة ؟
تواصل الآن مع مستشار تعليمي

وجاءت  دراسة ماجستير التغذية في مصر للطلاب السعوديين وكأنها ممرا ميسرا نحو مستقبل أفضل في ذلك المجال الطبي وخاصة وأنها معترف بها عالميا ودوليا ومدرجة ضمن هيئة التخصصات الصحية السعودية كما أنها تعد من التخصصات المعتمدة من الجامعات المعتمدة، وبالتالي فإنها تمكن دارسها من المنافسة في السوق السعودي المحلي وعلى الصعيد الإقليمي والدولي.

كيف تكون دراسة ماجستير التغذية في مصر للطلاب السعوديين؟

إن المستوى التعليمي المطبق والاستراتيجية المتعبة في هذا البرنامج هي ذاتها المعمول بها في البرامج الممنوحة من الجامعات العالمية في التخصص ذاته بالدرجة العلمية نفسها، ويعي العالم ذلك جيدا مانح حاملي تلك الشهادة قبولا واسعا في الأواسط المهنية والأكاديمية العالمية. وأكبر ميزة تخص الطلاب السعوديون هي كون تلك الدرجة العلمية معتد بقيمتها من قبل هيئة التخصصات السعودية.

ولم تقتصر مزايا تلك الدراسة على شهادتها المعترف بها من قبل كافة المؤسسات الرسمية الإقليمية والدولية مهيأة لحاملها مستقبل مهني وتعليمي ناجح، بل والحصيلة العلمية التي سيتميز بها هذا الدارس نتيجة الحصول على المساقات العلمية المميزة الشاملة الجامعة التفصيلية المتكاملة بين المناهج الأكاديمية والتطبيقية والمبسطة في ذلك الوقت المتوافرة في ذلك البرنامج الدراسي.

فإن المساقات العلمية هنا خالية من أي تعقيدات وصعوبات وفي ذات الوقت قائمة على التفصيل والشمولية لكل جوانب وأبعاد هذا المجال الطبي وعلومه المختلفة والعلوم الأخرى المتعلقة به؛ مثل علم التشريح وعلم وظائف الأعضاء، وكذلك الكيمياء والكيمياء الحيوية. بالإضافة إلى والرياضيات الأساسية والإحصاء، وأيضا علم الأوبئة وعلم الأحياء الدقيقة وعلم النفس.

ويتحصل الباحث على هذه المناهج من قبل أطباء ومتخصصين هم الأكثر خبرة في الوطن العربي والمتواجدون داخل الجامعات المصرية، وليس ذلك فحسب بل وتدريب عملي  سيتلقاه الباحث داخل المستشفيات الحكومية والتي يقبل عليها أعداد لا حصر لها من المرضى من أصحاب السمنة والأمراض المزمنة والباحثين عن حياة صحية بتغذية قويمة، ويكون ذلك التدريب تحت إشراف هؤلاء الخبراء أيضا.

وبالتالي يتعامل الباحث الملتحق بذلك البرنامج التعليمي المميز الممنوح من جامعات مصر مع حالات متعددة من الباحثين عن حياة صحية مناسبة ليكتسب مهارة وعلم تحديد العناصر والقيم الغذائية المناسبة للمريض وذلك حسب حالة المريض وعمره واحتياجاته وحالته الصحية وحالته النفسية والجسدية وظروف معيشته ونمط حياته وعلاقاته الأسرية وغيره.

فإنه سيمارس التغذية العلاجية والرياضية لمرضى السمنة والنحافة وطرق علاج الأمراض بالغذاء والتي تتضمن أمرض القلب والقولون والسكري والضغط تغذية الحوامل والأطفال والمرضعات وكبار السن، وكل ذلك وغيره وفقا لما توصل له العلم.

إمكانية دراسة ماجستير التغذية عن بعد والمعتمد دوليا

إن الجامعات المصرية قد أصدرت استراتيجية جديدة جمعت فيها بين مزايا التعلم عن بعد حيث الدراسة التي تتمتع بالليونة بعيدا عن الحضور المنتظم داخل المؤسسات الجامعية ومن ثم ترك الوطن والأهل والدار بل والحياة العملية، وبين مزايا التعليم التقليدي القائم على حصول الطالب على المساقات العلمية داخل الجامعات والحصول على شهادة معتمدة دوليا.

فإن التعليم عن بعد وحتى الممنوح من أكبر الجامعات العالمية يفتقد إلى ميزة الحصول على شهادة جامعية يعتد بقيمتها من قبل السوق المحلي والإقليمي مقارنة بالممنوحة من التعلم القائم على الحضور المنتظم، وهو ما دفع جامعات مصر إلى استحداث هذا الأسلوب التعليمي والذي ينتهي بحصول الطالب الباحث على شهادة جامعية هي ذاتها التي سيحصل عليها عند حضور المساقات العلمية داخل الجامعات المصرية ولكن بنظام التعلم عن بعد.

فيحصل الطالب الباحث على كافة المساقات العلمية عبر المواقع الإليكترونية ومن خلال المحاضرات التفاعلية التي يمنحها باقة من أشهر الأكاديميين والأساتذة من ذوي الخبرات، وبالتالي طيلة فترة البرنامج لن يحتاج الطالب الباحث إلى السفر وترك الأراضي السعودية ويحصل على شهادة هذا البرنامج نتيجة الحضور بالجامعات المصرية خلال فترة الامتحانات فقط والتي لن تتخطى الأيام المعدودة.

 

وبالتالي يكون التعلم عن بعد وفي نفس الوقت يتجنب الطالب عيب الشهادة غير المعتد بها دوليا وإقليميا، وهو ما أتاح للطالب هنا خيارين ليفضل الأنسب له؛ حيث دراسة ماجستير التغذية في مصر بناء على الحضور المنتظم أو الدراسة أون لاين، على أن يكون كلا النظامين مدرجين ضمن هيئة التخصصات السعودية.

هل تحتاج الى مساعدة ؟
تواصل الآن مع مستشار تعليمي

المستهدفون من برنامج  دراسة ماجستير التغذية في مصر والمدرج من الهيئة السعودية للتخصصات السعودية

الحاصلون على بكالوريوس الطب، والصيدلة، والعلوم، والاقتصاد المنزلي، والسياحة والفنادق، والتربية أقسام علمية.

تكلفة  دراسة ماجستير التغذية في مصر للطلاب السعوديين والمدرج من هيئة التخصصات الصحية السعودية

تعد تكلفة دراسة هذا البرنامج من أكبر مزاياها؛ حيث إن الطالب يحتاج إلى دفع 5000 دولار أمريكي فقط كرسوم سنوية وتكون رسوم الالتحاق 1500 دولار أمريكي فقط. وهي رسوم رمزية مقارنة بتكاليف البرنامج ذاته في الدرجة العلمية نفسها الممنوحة من الجامعات الدولية، وذلك على الرغم من أنها تقوم على نفس المستوى التعليمي وتمنح شهادات هي عينها المعتمدة والمعترف بها دوليا بل ومن المؤكد أن تلك المصرية مدرجة ضمن هيئة التخصصات السعودية.

مدة دراسة البرنامج

تستمر دراسة ماجستير التغذية في مصر للطلاب السعوديين والمدرج من هيئة التخصصات السعودية إلى عامين كاملين.

شروط دراسة الماجستير في مصر للطلاب الدوليين

  • أن يكون الطالب الوافد غير مصري الجنسية، كما يشترط حصوله على جواز سفر سار.
  • هذا ويشترط أن يكون حاصلا على البكالوريوس بتقدير مقبول كحد أدنى.
  • كما يشترط أن يحصل الطالب الوافد على شهادة دولية يثبت فيها مستواه في اللغة الإنجليزية كالتوفل أو الأيلتس.
  • أن يقدم الطالب كافة الأوراق والمستندات الرسمية الخاصة به في الفترة ما بين شهري مايو وحتى ديسمبر.
هل تحتاج الى مساعدة ؟
تواصل الآن مع مستشار تعليمي
الأوراق المطلوبة الطلاب الوافدين الحاصلين على شهادة الثانوية المعادلة
  • خطاب من سفارة الطالب الوافد بالقاهرة.
  • أصل شهادة الثانوية الحاصل عليها الطالب موثقة + 2 صورة
  • أصل شهادة الميلاد موثقة + 2 صورة
  • صورة كاملة من جواز السفر الطالب
  • نتيجة اختبار القدرات بالنسبة للكليات التى تتطلب إجراء هذا الاختبار
المستندات المطلوبة للدراسة في مصر
  • عدد 3 استمارة البيانات مكتوبة بخط واضح وموضح بها الاسم مطابقا لجواز سفر الطالب وشهادته الدراسية والعنوان داخل وخارج البلاد مع توضيح رأى الكلية والجامعة والعام الدراسي معتمدا بخاتميها.
  • عدد 4 نسخ من استمارة المعلومات موضحا بها جميع البيانات.
  • صورة المؤهلات الحاصل عليها الطالب واضحة كشف درجات موثق (البكالوريوس – ليسانس – المقررات التمهيدية) ومعتمدة.
  • صورة المعادلة للشهادة من المجلس الأعلى للجامعات.
  • صورة جواز السفر كاملة وواضحة وسارية أكثر من عام.
  • صورة كتاب السفارة موضح به الموافقة والجهة التى ستمول دراسة الطالب والدرجة العلمية التى يرغب الدراسة بها مطابقة لاستمارة البيانات والعام الدراسي.
خدمات إضافية وتسهيلات يمكنك طلبها من المكاتب المعتمدة
  • متابعة الطالب منذ بداية التسجيل، أثناء الدراسة وحتى استلام الشهادة
  • إنهاء إجراءات التسجيل والقبول نيابة عن الطالب بدون الحضور إلى مصر،
  • إنهاء إجراءات إجراءات التصديقات على الميتندات داخل مصر إذ تطلب الأمر ذلك على أن يقوم بسدادها الطالب.
  • إنهاء إجراءات الملحقية الثقافية لدولة الطالب.
  • إنهاء إجراءات وزارة التعليم العالي المري وإدارة الوافدين وسداد رسوم خدمات التنسيق.
  • إنهاء إجراءات القبول وسداد رسوم فتح الملف + رسوم قدم المؤهل (إن وجدت).
  • إنهاء إجراءات إدارة الجامعة والكلية وتحديد التخصص إن وجد.
  • استخراج إذن دفع المصروفات والقبول النهائي.
  • إنهاء إجراءات المعادلات والتجسير والمقاصة العلمية.
خدمات ما بعد القبول لطلاب البكالوريوس ومتابعة الطالب خلال فترة الدراسة
  • توفير جداول المحاضرات.
  • شراء الكتب الدراسية وإرسالها للطالب.
  • توفير ملخصات علمية في حدود 30 : 40 صفحة بدلًا من كتاب 500 صفحة، وتشمل هذه الملخصات أهم نقاط الامتحان المتوقعة وإرسالها للطالب عبر البريد الدولي السريع.
  • إعداد وتقديم الأبحاث العلمية نيابة عن الطالب لضمان درجات أعمل السنة خمس درجات.
  • توفير جداول الإختبارات وتحديد مواعيد تواجد الطالب بمصر- معيدين لشرح أهم نقاط الامتحان في 24 ساعة.
مقالات ذات صلة
واتساب اتصل بنا