دراسة دكتوراه الإدارة الحديثة للموارد البشرية عن بعد المعتمدة دوليا

دراسة دكتوراه الإدارة الحديثة للموارد البشرية عن بعد المعتمدة دوليا
هل تحتاج الى مساعدة ؟
تواصل الآن مع مستشار تعليمي

تعد الدكتوراه في الإدارة الحديثة للموارد البشرية صفوة الدرجات الأكاديمية على الإطلاق فتجعل الحاصل عليها خبيرًا بإمتياز فى هذا المجال والتخصص المهني الهام ومطلوبا وبشدة في كبرى المؤسسات الدولية والإقليمية بل ومرحب به داخل الجامعات؛ حيث إنه سيكون مؤهلا للحصول على وظائف أكاديمية لتدريس هذا المجال المهني الذي بات حاضرا وبقوة في السوق الإقليمي والدولي والمعني بخلق التميز والتفوق لأي مؤسسة في ظل التغيرات المستحدثة في بيئة الأعمال الحالية ومواكبة التطورات التكنولوجية المتسارعة في عالم اليوم من خلال استقطاب العنصر البشري القادر على تحقيق الإنجاز والنجاح المرغوب فيه والوصول إلى الأهداف المنوط بها وسط هذه البيئة التنافسية العالمية المحتدة، ومن أجل ذلك طرحت الجامعات المصرية دراسة دكتوراه الإدارة الحديثة للموارد البشرية عن بعد باستراتيجية جعلتها معتمدة ومعترفا بها بل ومعتد بقيمتها عالميا.

فكثير من الطلاب يترددون قبل الإقدام على خطوة دراسة الدكتوراه بإعتبار أنها شاقة تحتاج إلى جُهد وتحصيل ومُتاعبة بل وبعض البرامج تتطلب سفرا وذلك فيما يخص نظام الدراسة القائم على الحضور المنتظم، ولذلك بات المعظم يفضل نظام الدراسة عن بعد أو كما يطلق عليها الدارسة الأون لاين والذي يتسم بالليونة والاستقلالية في الساعات بعيدا عن حدة الإلتزام المتزمت بالمواعيد والذي لا يتماشى مع الحياة المهنية والعملية لبعض الأشخاص.

هل تحتاج الى مساعدة ؟
تواصل الآن مع مستشار تعليمي

ولكن فخا يقع فيه دارسي برامج الأون لاين حتى تلك الممنوحة من الجامعات العالمية الكبرى؛ فالأسواق العالمية والإقليمية وكذلك الأواسط الأكاديمية لا تعترف أو تعتد بقيمة الشهادات الممنوحة من الدراسة الأون لاين بقدر تلك الشهادات الحاصل عليها الباحث من نظام الدراسة المعتمدة على الحضور المنتظم داخل المؤسسة الجامعية.

دراسة دكتوراه الإدارة الحديثة للموارد البشرية عن بعد المعتمدة دوليا

ومن أجل ذلك استحدثت الجامعات المصرية نظاما جديدا يجمع بين مميزات الدراسة الأون لاين والأخرى المعتمدة على الحضور المنتظم؛ بحيث يحصل الطالب على شهادة جامعية هي ذاتها الحاصل عليها الطالب الباحث المنضبط بنظام الحضور داخل الجامعات، وذلك دون أن يحتاج الطالب الوافد الملتحق بنظام الدراسة عن بعد إلى الحضور داخل الجامعات والسفر وترك البلد والأهل!

الاستراتيجية المعمول بها في دراسة دكتوراه الإدارة الحديثة للموارد البشرية عن بعد من خلال الجامعات المصرية

تطرح مصر دراسة دكتوراه الإدارة الحديثة للموارد البشرية عن بعد باستراتيجية فريدة من نوعها تقتضي تلقي الطالب الباحث كافة المساقات العلمية الأكاديمية منها والتطبيقية عبر المواقع الإليكترونية والمحاضرات التفاعلية التي يمنحها أساتذة كبار وأكاديميين متخصصين هم الأكثر خبرة في الوطن العربي في تخصص الإدارة الحديثة للموارد البشرية والمتواجدين بجامعات مصر، وبالتالي فالدراسة خلال فترة البرنامج بأكملها تتم أون لاين دون حاجة إلى سفر الطالب لمصر والحضور بالجامعات.

وفي نهاية البرنامج الدراسي يتلقى الباحث الدارس شهادة جامعية هي ذاتها الحاصل عليها الطالب الذي انتظم بساعات الحضور داخل الجامعات المصرية في البرنامج ذاته بالدرجة العلمية نفسها، وذلك مقابل حضور الطالب الملتحق بنظام الدراسة عن بعد فترة الامتحانات فقط داخل الجامعات المصرية والتي لن تتخطى الأيام المعدودة.

وقد أطلقت جامعات مصر هذا النظام التعليمي الجديد للطلاب العرب في برامج الدكتوراه وعلى رأسهم ذلك البرنامج من أجل أن تيسر لهم كافة سبل الالتحاق بدراسة تلك البرامج ذات الشهادات المعترف بها دوليا والتي تضمن للحاصلين عليها مستقبلا وظيفيا مميزا بالأسواق العالمية والدولية بل وفي الأواسط الأكاديمية الكبرى، وذلك دون أي مجهود أو معاناة قد يجيدها الطالب الدارس.

فبدون السفر يتلقى الباحث كافة المساقات العلمية الموضوعة في هذا البرنامج والاستفادة منها على أن يحضر الطالب أياما قليلة يحصل من خلالهم على شهادة جامعية موثقة ومعترف بها عالميا، ومن ثم يتجنب شهادات الأون لاين التي قد يشوبها بعض الشك من حيث الاعتراف بها من قبل المؤسسات الإقليمية والدولية بل وبالجامعات الكبرى حتى وإن كانت تلك الشهادة ممنوحة من خلالهم. فتبقى شهادة التعلم الأون لاين في مكانة لا تتكافيء على الإطلاق مع الشهادات المطروحة نتيجة الدراسة القائمة على الحضور المنتظم عدا تلك الممنوحة من الجامعات المصرية المعتمدة على هذه الاستراتيجية المستحدثة.

كيف تكون الدراسة في برنامج دكتوراه الإدارة الحديثة للموارد البشرية من خلال الجامعات المصرية؟!

بعيدا عن أي تعقيدات أو صعوبات والتي قد يجدها الطالب الباحث في البرامج الأخرى يتلقى مساقات علمية أكاديمية وتطبيقية محدودة العدد ولكنها شاملة متكاملة ومبسطة في نفس الوقت؛ بحيث يتحصل الطالب الباحث على آخر التطورات بذلك المجال المهني وكافة أبعاده ونواحيه، مما يؤهله نحو تولي المناصب الوظيفية الكبرى في أسواق العمل الأقليمية والدولية وداخل الجامعات وذلك دون أي مجهودات مضاعفة مطلوبة من الطالب وكذلك دون التعقيدات المتعاهدة في برامج الدكتوراه الأخرى.

فنجد أن دراسة دكتوراه الإدارة الحديثة للموارد البشرية عن بعد المطروحة من الجامعات المصرية تتضمن ست مساقات علمية، والتي تكون كالتالي:

  • التخطيط الاستراتيجي لإدارة الموارد البشرية.
  • إدارة الموارد البشرية الدولية.
  • دور المورد البشري في صناعة القرار.
  • الاتجاهات العالمية الحديثة في إدارة الموارد البشرية.
  • قراءات حرة موجهة (موضوعات متقدمة).

مدة الدراسة في ذلك البرنامج التعليمي المميز

تستمر الدراسة في دكتوراه الإدارة الحديثة للموارد البشرية عن بعد الممنوحة من جامعات مصر لمدة تصل إلى سنتين، وتنقسم كل سنة دراسية إلى فصلين؛ هذا وتقسم تلك المساقات العلمية على هذين الفصلين على أن تكون الرسالة العلمية في السنة الدراسية الثانية.

هل تحتاج الى مساعدة ؟
تواصل الآن مع مستشار تعليمي

تكاليف دراسة دكتوراه الإدارة الحديثة للموارد البشرية عن بعد الممنوحة من جامعات مصر والمعتمدة دوليا

تعد تكاليف دراسة دكتوراه الإدارة الحديثة للموارد البشرية عن بعد المعتمدة عالميا والممنوحة من جامعات مصر من أبرز المميزات؛ فبجانب الشهادة الموثقة والمعترف والمعتد بقيمتها دوليا والحصول على المساقات العلمية أون لاين تعد رسم الالتحاق والدراسة في هذا البرنامج رمزية وذلك عند مقارنتها بتكاليف الدراسة الأون لاين الأخرى صاحبة الشهادات غير المعتمدة وحتى عند مقارنتها بتلك البرامج المطروحة بنظام الحضور المنتظم.

وكأن جامعات مصر تريد أن تزيل أي عقبة قد تقف أمام الطالب العربي تمنعه من الالتحاق والاستفادة من ذلك البرنامج التعليمي المميز.

كما أن ما يزيد من انخفاض تكلفة الدراسة في ذلك البرنامج أنه لن تكون هناك حاجة إلى تكبد نفقات معيشية ناتجة عن السفر والمعيشة في الخارج؛ أما عن فترة الامتحانات والتي تستوجب حضور الطالب الوافد إلى الجامعات المصرية، فتعد أياما معدودة كما أن مصر تتميز بتكاليف معيشة منخفضة جدا وذلك على الرغم من أن المستوى الخدمي والمعيشي بها من مرافق ووسائل خدمية وترفيهية يعد عاليا يتماشى مع طبيعة مصر السياحية، ولذلك ستقضي أياما مصحوبة برحلة سياحية في مستوى خدمي راق بتكاليف منخفضة.

شروط الدراسة في برامج الدكتوراه في مصر للطلاب الوافدين

  • من أبرز شروط دراسة الدكتوراه في مصر للطلاب الوافدين أن يكون الطالب الوافد غير مصري.
  • كما يشترط أن يكون لديه جواز سفر سار.
  • هذا ويشترط حصوله على شهادة الماجستير في التخصص ذاته، أو حسب إدارة كل جامعة يمكن الطالب أن يحصل على مواد تكميلية من أجل الالتحاق بالدكتوراه في حال الحصول على الماجستير بتخصص مخالف للتخصص المرغوب الالتحاق به في الدكتوراه.
  • كما يشترط أن يحصل الطالب على التوفل أو الأيلتس لإثبات مستواه في اللغة الإنجليزية.
  • هذا ويشترط أن يقدم الطالب الوافد كافة الأوراق والمستندات الرسمية الخاصة به في الفترة ما بين شهر مايو وحتى شهر ديسمبر.
هل تحتاج الى مساعدة ؟
تواصل الآن مع مستشار تعليمي
الأوراق المطلوبة الطلاب الوافدين الحاصلين على شهادة الثانوية المعادلة
  • خطاب من سفارة الطالب الوافد بالقاهرة.
  • أصل شهادة الثانوية الحاصل عليها الطالب موثقة + 2 صورة
  • أصل شهادة الميلاد موثقة + 2 صورة
  • صورة كاملة من جواز السفر الطالب
  • نتيجة اختبار القدرات بالنسبة للكليات التى تتطلب إجراء هذا الاختبار
المستندات المطلوبة للدراسة في مصر
  • عدد 3 استمارة البيانات مكتوبة بخط واضح وموضح بها الاسم مطابقا لجواز سفر الطالب وشهادته الدراسية والعنوان داخل وخارج البلاد مع توضيح رأى الكلية والجامعة والعام الدراسي معتمدا بخاتميها.
  • عدد 4 نسخ من استمارة المعلومات موضحا بها جميع البيانات.
  • صورة المؤهلات الحاصل عليها الطالب واضحة كشف درجات موثق (البكالوريوس – ليسانس – المقررات التمهيدية) ومعتمدة.
  • صورة المعادلة للشهادة من المجلس الأعلى للجامعات.
  • صورة جواز السفر كاملة وواضحة وسارية أكثر من عام.
  • صورة كتاب السفارة موضح به الموافقة والجهة التى ستمول دراسة الطالب والدرجة العلمية التى يرغب الدراسة بها مطابقة لاستمارة البيانات والعام الدراسي.
خدمات إضافية وتسهيلات يمكنك طلبها من المكاتب المعتمدة
  • متابعة الطالب منذ بداية التسجيل، أثناء الدراسة وحتى استلام الشهادة
  • إنهاء إجراءات التسجيل والقبول نيابة عن الطالب بدون الحضور إلى مصر،
  • إنهاء إجراءات إجراءات التصديقات على الميتندات داخل مصر إذ تطلب الأمر ذلك على أن يقوم بسدادها الطالب.
  • إنهاء إجراءات الملحقية الثقافية لدولة الطالب.
  • إنهاء إجراءات وزارة التعليم العالي المري وإدارة الوافدين وسداد رسوم خدمات التنسيق.
  • إنهاء إجراءات القبول وسداد رسوم فتح الملف + رسوم قدم المؤهل (إن وجدت).
  • إنهاء إجراءات إدارة الجامعة والكلية وتحديد التخصص إن وجد.
  • استخراج إذن دفع المصروفات والقبول النهائي.
  • إنهاء إجراءات المعادلات والتجسير والمقاصة العلمية.
خدمات ما بعد القبول لطلاب البكالوريوس ومتابعة الطالب خلال فترة الدراسة
  • توفير جداول المحاضرات.
  • شراء الكتب الدراسية وإرسالها للطالب.
  • توفير ملخصات علمية في حدود 30 : 40 صفحة بدلًا من كتاب 500 صفحة، وتشمل هذه الملخصات أهم نقاط الامتحان المتوقعة وإرسالها للطالب عبر البريد الدولي السريع.
  • إعداد وتقديم الأبحاث العلمية نيابة عن الطالب لضمان درجات أعمل السنة خمس درجات.
  • توفير جداول الإختبارات وتحديد مواعيد تواجد الطالب بمصر- معيدين لشرح أهم نقاط الامتحان في 24 ساعة.
مقالات ذات صلة
واتساب اتصل بنا